555555555555555

اتفاق سعودي- روسي حول استقرار أسواق النفط

العربى الجديد 0 تعليق 57 ارسل لصديق نسخة للطباعة

بحث وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية، خالد الفالح، ووزير الطاقة الروسي، ألكسندر نوفاك، اليوم الثلاثاء، المسائل الثنائية المتعلقة بقطاع الطاقة وأوضاع أسواق النفط العالمية، وذلك خلال القمة المنعقدة في إسطنبول.

ويُعَدّ هذا اللقاء خطوة أخرى في عملية التعاون المستمرة بين الوزيرين، والتي تهدف إلى مراقبة أساسيات السوق والعمل على تحقيق التوازن في أسواق النفط العالمية في أسرع وقت ممكن.

وقد عبر الوزيران عن وجهة نظرهما المشتركة في ما يخص العمل على استقرار الأسواق، وأكدا أن أساسيات السوق النفطية في تحسن.

كما عبرا عن رضاهما عن البيان الصادر عن منظمة أوبك في نهاية اجتماعها الاستثنائي في الجزائر العاصمة في 28 سبتمبر/ أيلول الماضي، وكذلك عن بيانات التأييد التي صدرت عن دول منتجة أخرى في 10 أكتوبر/ تشرين الأول الحالي في إسطنبول.

وقد أكد الوزيران على أن كلا من المملكة العربية السعودية وجمهورية روسيا الاتحادية ملتزمتان بالعمل مع بعضهما البعض ومع جميع الدول المنتجة في منظمة أوبك وخارجها، للمساعدة في تحسين أساسيات سوق النفط العالمية، وهو الأمر الذي سيعود بالفائدة على المنتجين والمستهلكين وقطاع الطاقة والاقتصاد العالمي على حد سواء.

هذا، وقد أكد الوزيران عزمهما على عقد مزيد من المشاورات في مدينة الرياض، في وقت لاحق من هذا الشهر.

يذكر أن وزير الطاقة الروسي، ألكسندر نوفاك، قال يوم الثلاثاء إن موسكو مستعدة للعمل مع منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) من أجل تحقيق استقرار أسواق النفط العالمية.

وخلال مؤتمر الطاقة العالمي في إسطنبول، قال نوفاك إن اجتماعات المنتجين من داخل أوبك وخارجها في الآونة الأخيرة أظهرت أنهم مهتمون باستقرار السوق، في الوقت الذي تنتظر فيه روسيا قرارا مؤكدا من جانب المنظمة بشأن السيطرة على إنتاج الخام.

اقــرأ أيضاً

شاهد الخبر في المصدر العربى الجديد




0 تعليق