555555555555555

فضيحة جنسية جديدة تطاول ترامب: امرأتان تتهمان المرشح بالتحرّش

العربى الجديد 0 تعليق 71 ارسل لصديق نسخة للطباعة
اتهمت امرأتان المرشح الجمهوري لانتخابات الرئاسة الأميركية، دونالد ترامب، بلمسهما بطريقة غير لائقة في مقال نشره موقع صحيفة "نيويورك تايمز"، أمس الأربعاء.

وظهرت جيسيكا ليدز وهي إحدى الإمرأتين، في تسجيل مصوّر، لتروي كيف تحرش بها، في مقاعد الدرجة الأولى على طائرة متجهة إلى نيويورك عام 1980 تقريباً. فيما ادعت المرأة الثانية، ريتشل كوكس، تحرش ترامب بها عام 2005 أمام المصعد ببرج الملياردار في مانهاتن، إذ كانت تعمل موظفة استقبال بشركة للعقارات.

وأشارت الصحيفة إلى أنّ "تأكيدات ترامب بأنه لم يلامس النساء بطريقة غير لائقة دون إذنهن دفعت إحدى المرأتين للحديث علناً"، كاشفةً أنّ "المرشح نفى الواقعتين في مكالمة هاتفية وهدد بمقاضاتها".

وشددت متحدثة باسم "نيويورك تايمز" على أنّ "الإدارة متمسكة بالموضوع الصحافي الذي يقع بوضوح داخل نطاق صحافة الخدمات العامة".

في المقابل، وصف المتحدث باسم المرشح الجمهوري، جيسون ميلر، هذه الاتهامات بأنّها "محض خيال"، لكنها قد تلحق مزيداً من الضرر بحملة ترامب وقطب العقارات مع تبقي أربعة أسابيع فقط على انتخابات الثامن من نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

واعتبر ميلر المتحدث أنّ "هذا المقال محض خيال وقيام الصحيفة بهذا الاغتيال الكاذب والمنسق لشخصية ترامب بموضوع من هذا النوع أمر خطير". وتأتي هذه الفضيحة في أعقاب مقطع فيديو يعود لعام 2005، ظهر يوم الجمعة الماضي، يتباهى فيه ترامب بملامسته للنساء وتقبيلهن بلا إذن ومحاولته إغواء امرأة متزوجة.

وتمت إثارة هذا الموضوع خلال المناظرة الرئاسية الثانية يوم الأحد الماضي، إذ قال ترامب إنّه لم يقم بالأمور التي تباهى بها واعتذر عن تعليقاته.


(رويترز)

اقــرأ أيضاً

شاهد الخبر في المصدر العربى الجديد




0 تعليق