http://www.akhbar-libya.ly/content/uploads/2016/05/13/5cc5b7397c.jpg

مريم المغربية تناشد أسرتها: انقذوني من «داعش»

الوسط 0 تعليق 51 ارسل لصديق نسخة للطباعة

بعثت فتاة مغربية تسمي مريم الرحيلي استغاثة عبر مواقع التواصل الاجتماعي تطالب فيها أسرتها بإنقاذها من براثن تنظيم «داعش».



وعبّرت مريم التي تقيم أسرتها في إيطاليا عن حزنها وأسفها الشديدين بسبب انضمامها إلى صفوف «الإرهابيين».

ونقلت صحيفة «لاريبوبليكا» الإيطالية أن مريم الرحيلي، أبدت رغبتها الشديدة في العودة إلى بيتها بإقليم بادوفا، شمالي إيطاليا، بعدما غادرته في يوليو الماضي ورحلت إلى تركيا، لأجل الدخول إلى سوريا.

وسبق لمريم أن نشرت عبر حسابها في «فيسبوك» عددا من المنشورات التي تشيد بالإرهاب وما يسمى «جهادا»، لكنها باتت تستغيث، اليوم، أملا في الخلاص، وتطالب أسرتها المغربية بإنقاذها.

وذكرت صحيفة «إل غازيتينو» وفقا لـ«سكاي نيوز» أن جهاز الدرك الإيطالي استمع إلى مكالمة مريم، وباشر جهودا لأجل إنقاذها وضمان عدم تعرضها لأذى، سيما أن أي محاولة منها للفرار قد تكلف خسارة حياتها.




شاهد الخبر في المصدر الوسط

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com