http://www.akhbar-libya.ly/content/uploads/2016/05/13/5cc5b7397c.jpg

مستقبل غامض للفلسطينيين بالعراق

ليبيا المستقبل 0 تعليق 20 ارسل لصديق نسخة للطباعة

 



وكالات: أبدت الجالية الفلسطينية قلقها من الوضع الدائر في العراق، في ظل تواتر أعمال العنف والتنكيل بهم على يد مجموعات شيعية. ويقول العديد من الفلسطينيين الذين يعيشون هناك منذ العشرات من السنين إنهم باتوا يشعرون بأنهم غير مُرحب بهم. واعتبر مُسن فلسطيني يدعى حاج محمود (85 عاما) أن من بوسعه مغادرة العراق من الفلسطينيين لا يتوانى عن ذلك. وقال حاج محمود "قبل الحرب كان الأمن عندنا مضبوطا مئة بالمئة. يعني في ذلك الوقت يعتبرون الفلسطيني المقيم بالعراق هو كالعراقي. بس الآن لا".

ويغلب السُنة على الفلسطينيين المقيمين في العراق. وغادر كثيرون منهم خلال ذروة العنف الطائفي بالبلاد في 2006-2007. ويقول كثيرون منهم الآن ومع تعرض العراق لموجة عنف جديدة على يد متشددي تنظيم الدولة الإسلامية إنهم يشعرون بوجودهم وكأنهم في غياهب النسيان. وقدم صدام حسين مساعدات للفلسطينيين، وعلى مر الزمان اندمج الفلسطينيون في المجتمع العراقي حيث عملوا أطباء وامتلكوا محلات لكنهم الآن يجدون أنفسهم تحت رقابة من الشرطة وحتى من جيرانهم.

 




شاهد الخبر في المصدر ليبيا المستقبل

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com