http://store1.up-00.com/2016-05/1464582852421.png

بغداد توزّع جوائز مبدعيها لعام 2015

ليبيا المستقبل 0 تعليق 122 ارسل لصديق نسخة للطباعة

 



العربية نت: أعلنت وزارة الثقافة العراقية عن أسماء الفائزين بجوائز الإبداع لعام 2015، في حقول المسرح والفن التشكيلي والسرد والنقد التطبيقي والدراسات الاجتماعية، في حفل كبير حضره العديد من الوجوه الرسمية والإعلامية، فضلا عن بعض رموز الثقافة والإبداع الذين وجّهت لهم الدعوة من خارج العراق ومن المحافظات ايضا. وفي كلمة له، قال وزير الثقافة ورئيس اللجنة العليا للجائزة فرياد رواندزي، إن "جائزة الإبداع العراقي أسستها وزارة الثقافة، واحتضنت هذه السنة الدورة الاولى لعام 2015 وشملت خمسة حقول معرفية وثقافية".

وكشف راوندزي، عن أنّ "الدورة الثانية لعام 2016 سوف تشمل ثمانية حقول معرفية وثقافية، والغرض من توزيع هذه الجائزة هو ترسيخ لتقليد معين موجود في جميع دول العالم من اجل أن يكون هناك جائزة باسم الدولة توزع على المبدعين". الجوائز التي خصص مبلغ 5 آلاف دولار لكل فائز فيها، فضلا عن قيمتها المعنوية، تأتي في ظرف صعب لا تمرّ به الحياة الثقافية لوحدها، وانما العراق بكامله، وهو ما أشار اليه عضو اللجنة العليا للجائزة الأكاديمي شجاع العاني، قائلا "رغم التحديات الكبيرة فإن وزارة الثقافة قررت أن تخصص شيئاً يسيراً من مواردها البسيطة لتأسيس مشروعها الثقافي الموسوم بجائزة الإبداع العراقي، بما يخدم الثقافة العراقية ومثقفيها وبغية ترصين هذا المشروع الذي يرى النور لأول مرة".

وكانت النتائج التي توصلت لها لجان التحكيم، فوز الفنان التشكيلي الرائد برسوم الأطفال طالب مكي بجائزة أفضل رسام لعام 2015، فيما حصد جائزة النقد التطبيقي محمد صابر عبيد، والمخرج المسرحي كاظم النصار فاز بجائزة الإخراج، وأفضل نص سردي ذهب للروائي محمد الكاظم، وكان آخر فروع الابداع جائزة علم الاجتماع من نصيب الأكاديمي كريم محمد حمزة. ووزع وزير الثقافة راوندزي على الفائزين الخمسة اوسكار الجائزة الذي يمثل عملاً نحتياً مصنوعاً من البرونز على شكل زهرة، وهو من أعمال النحات العراقي زيد عدنان.

 




شاهد الخبر في المصدر ليبيا المستقبل

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com