http://store2.up-00.com/2016-05/146458253941.png

العراق: مقتدى الصدر.. العبادي على المحك

ليبيا المستقبل 0 تعليق 57 ارسل لصديق نسخة للطباعة

 



وكالات: طالب الزعيم الشيعي مقتدى الصدر عبر تظاهرة شارك فيها عشرات الاف من انصار التيار الصدري الجمعة في وسط بغداد، رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي بمحاربة الفساد واجراء اصلاحات جذرية. واحتشد المتظاهرون بدعوة من الصدر منذ الصباح الباكر في ساحة التحرير وسط بغداد، حيث فرضت اجراءات امنية مشددة. وقال الصدر في كلمته للمتظاهرين ان "الحكومة قد تركت شعبها يصارع الموت والخوف والجوع والبطالة والاحتلال". وذكر بان "رئيس الحكومة (حيدر العبادي) على المحك بعد ان انتفض الشعب اليوم هو ملزم بالاصلاح الجذري لا الترقيعي".

وفيما يتعلق بافراد الحكومة، قال "كفاهم سرقات كفاهم فسادا". وردد مع المتظاهرين "نعم نعم للاصلاح ... نعم نعم لمحاربة الفاسدين ... كلا كلا للفساد". وهدد الصدر خلال كلمته بانتفاضة شعبية، بالقول "اليوم نحن على اسوار المنطقة الخضراء وغدا سيكون الشعب فيها". واشار الى انه "لا احد من افراد الحكومة يمثلني على الاطلاق وان تعاطف معنا او انتمى الينا" في اشارة الى وزراء من التيار الصدري.

ويشغل التيار الصدري ثلاث وزارات في الحكومة اضافة الى 32 نائبا في البرلمان العراقي المؤلف من 328 مقعدا، وتعرض بعض وزراء التيار الى اتهامات فساد. وتوجه اتهامات بالفساد لغالبية المؤسسات الحكومية فيما تعاني جميع قطاعات الخدمات في البلاد نقص حاد. ولم يتمكن العبادي خلال جلسة حضرها قبل ايام من الحصول على تفويض من البرلمان لاجراء اصلاحات واسعة رغم اتخاذه من قبل خطوات بهذا الاتجاه ابرزها تقليص المناصب الوزارية من 33 الى 22، وخفض عناصر حماية المسؤولين. ورغم دعم السيستاني والمطالب الشعبية، يرى محللون ان اجراء اي تغيير جذري في العراق سيكون صعبا نظرا للطبيعة المتجذرة للفساد واستفادة الاحزاب منه، اضافة الى تعقيدات الوضع السياسي والمذهبي.

 




شاهد الخبر في المصدر ليبيا المستقبل

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com