555555555555555

تدهور الحالة الصحية للأسيرين الفلسطينيين دراج وغيث

العربى الجديد 0 تعليق 54 ارسل لصديق نسخة للطباعة
أفاد محامي هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينية، لؤي عكة، اليوم الأحد أن الحالة الصحية لكل من الأسيرين وليد غيث ومهند خالد دراج تزداد سوءاً وتدهوراً مع استمرار الإهمال الطبي بحقهما.

وذكر عكة في تصريح له، أن الأسير وليد غيث يعاني من وضع صحي صعب وحرج للغاية، ولديه مشكلة في القلب، فدقات قلبه لا تتجاوز 16 نبضة بالدقيقة، وهو بحاجة إلى زراعة "ناظمة قلبية".

وأضاف أن الأسير مهند خالد دراج يعاني من الرمل في الكلى، ويطالب منذ وقت طويل بتوفير العلاج اللازم له، كما يعاني يومياً من التقيؤ الذي سبب نقصانا ملحوظا في وزنه في الفترة الأخيرة.

كما نقل المحامي عكة إفادة الأسير محمد أبو دية (21 عاماً) من بلدة الجيب قضاء القدس، والذي تعرض للضرب والتنكيل به أثناء اعتقاله من منزله عند الثامنة مساءً، إذ ضربه جنود الاحتلال على رأسه وبطنه بالبساطير وأعقاب البنادق حتى أصيب بالدوار. كما يعاني من آلام بذراعه اليمنى وخصوصا في البرد، نتيجة ضربه عليها بشدة والضغط عليها بالقيود البلاستيكية.

وأفادت الهيئة في بيان لها، أن وضع الأسير المصاب عمر أبو حسين (24 عاما)، من بلدة عابود قضاء رام الله الذي يقبع في مشفى تل هشومير الإسرائيلي مستقر حاليا رغم خطورته.

وأضافت الهيئة أن أبو حسين أصيب برصاص في الصدر قبل اعتقاله بتاريخ 26 يناير/كانون الثاني الماضي، وأجريت له عدة عمليات جراحية لاستقرار وضعه الصحي الخطير بفعل تلك الرصاصات، وأن الأسير لن يتمكن من حضور محكمته التي تعقد اليوم غيابيا، نظراً لوضعه الصحي.

اقــرأ أيضاً

شاهد الخبر في المصدر العربى الجديد




0 تعليق