http://store2.up-00.com/2016-05/146458253941.png

لا تلوموا ثورة فبراير

ليبيا المستقبل 0 تعليق 46 ارسل لصديق نسخة للطباعة

 
لا تلوموا
بقلم / د. امين الهوني



  لا تلوموا ثورة فبراير ... لا تلوموا راية الأجداد ... لا تلوموا النشيد الوطني
فبراير وضعت نهاية للكابوس الذي جثم طويلاً على صدر الوطن.
الراية ارتفعت خفاقة في سماء الوطن تبشر بالنصر المؤزر.
النشيد نغم زأرت به الأسود في ساحات الوغى.

*****************************

من يتحمل وزر فوضى ما بعد الثورة يا ترى؟
نحن ... نعم نحن ولا احد سوانا يتحمل وزر الفوضى
اللوم يقع على كاهلنا
ويقع على تلك الأصابع التي غُمِسَت في المداد الأسود فأفرزت كائنات تجيد الدمار والخراب وعقوق الأنسان
معذرةً أيها الشهيد
نحن لم نكن في مستوى
جودك ... وعطائك ... ونبلك ... وطهرك ... وتضحياتك
لا نامت اعين الجبناء


نقطة من اول السطر




شاهد الخبر في المصدر ليبيا المستقبل




أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com