http://store1.up-00.com/2016-05/1464582852421.png

سالم قنيبر: الكتابة على الجدران المتصدعة (5)

ليبيا المستقبل 0 تعليق 6 ارسل لصديق نسخة للطباعة

الكتابة على الجدران المتصدعة (5)



العبور إالى الإتجاه الآخر

1 -  النيل العجب ....، إيجاز القول، وشمول التعريف، ذلك كان التقرير

الذي بعث به عمرو القائد إلى عمر أمير المؤمنين، بعد أن تم له فتح
الاسكندرية (21 هـ. 642 م.) .... ومن أجل تأمين هذا الفتح الكبير توجه
عمرو بجيشه يصحبه عقبة بن نافع ... نحو الغرب، وكان قد سبق للمسلمين فتح
الشام وتأمين حدود مصر من الشرق والشمال.
2 - وكان العرب قبل الاسلام  في متاهة عزلتهم  ... يُــعدون لحمل آخر
الرسالات .. بتطويع اللغة ... وممارسة الحرب  ... واعتياد التنقل
والترحال  ...  ويورد البلاذري في فتوح البلدان القول    .".. و سار عمرو
في جنده يريد المغرب (22 هـ.)  ..حتى قدم برقة، وهي مدينة أنطابلس  (
البنتابولس) فصالح أهلها على الجزية.. ... وكان أهل برقة يبعثون بخراجهم
إلى والي مصر من غير أن يأتيهم حاث أو مستحث، فكانوا أخصب قوم بالمغرب
ولم يدخلها فتنة".   وينقل ما أورده الواقدي عن برقة فيقول " وكان عبد
الله بن عمرو بن العاص يقول لولا مالي بالحجاز لنزلت برقة، فما أعلم
منزلا أسلم ولا أعزل منها"  ...8

-   ومن برقة كانت البداية  لفتوحات المغرب . .. (إفريقية آنذاك )

3 - وقبل أن يتوجه عمرو إلى طرابلس سالكا الطريق الموازي للبحر، أرسل
جيشا من المسلمين يقوده عقبة بن نافع جنوبا في الاتجاه الموازي له نحو
الغرب، فبلغ زويلة  -عاصمة بلاد فزان آنذاك – وافتتحها، ....  وحاصر عمرو
طرابلس، وتم فتحها بعد شهر من الحصار..... وبعث بـبـُسر بن أرطأة جنوبا
فافتتح بلاد ودان.... ، وواصل عمرو توجهه نحو الغرب قاصدا إفريقية (تونس)
،... فتم له فتح صبراته،ثم زواغة ، وأكبر مدن جبل نفوسة شروس.  وكتب عمرو
إلى عمر يطلب الإذن للتقدم نحو إفريقية .....( "إنا قد بلغنا أطرابلس،
وبينها وبين إفريقية تسعة أيام، فإن رأى أمير المؤمنين أن يــأ ذن  لنا
في غزوها فعل ")...   فكتب الخليفة عمر  ينهاه عنها قائلا ).  9" ما هي
بإفريقية ولكنها مفرقة غادرة مغدور بها، لا يغزوها أحد ما بقيت") ...
ورجع عمر ورجع معه جيشه بعد مباشرة الاطلاع وفتوحات التعرف والاستكشاف.

4 - تلك كانت في عجالة المقدمة، ولم يكن عمر أمير المؤمنين يرغب، أو
يُرغـِّب في الخوض في التفاصيل، وتوفي عمر بن الخطاب  بعد مضي عدة أشهر
من زمن تلك الفتوحات،  وقتل سنة  (23 هـ.  - 644م.). وفي عهد  الخليفة
عثمان ... استؤنفت الغزوات،.... كثيرة أحداثها متشعبة متسعة و متنوعة
شارك فيها العديد من القادة الكبار صناع ما يرويه التاريخ من كبريات
الأحداث.

-  القيروان أول مدن المسلمين في إفريقية (تونس)

5 - توالت الغزوات وتتابعت...  عقبة الذي أبقي في برقة من قبل عمرو
واليا عليها كما يستفاد من بعض الروايات،... كلف من قبل معاوية بتثبيت ما
سبق فتحه، وأن يجوس خلال أفريقية ويتحرك عبرها أين يشاء.  10.... وفي سنة
50 هـ, أسس القيروان، أول المدن الإسلامية التي بنيت في إفريقية، وكان
مسجدها أول مسجد بني في إفريقيا،  وكان لتأسيسها الأثر الكبير في ترسيخ
الوجود الاسلامي ، وكانت الحصن الذي يقيم فيه المسلمون والمقر لقيادة
جيوشهم " وكان تأسيسها ذا أثر في مقدرات المغرب كله، وفي مقدرات ليبيا
على وجه الخصوص، فقد تحتم بذلك أن تظل ليبيا ولايات تقع بين مركزين هما
الفسطاط   والقيروان."  .11

6 - و كان عقبة قد توغل بجيشه في أقصى بلاد المغرب ووصل إلى شاطئ المحيط
(بحر الظلمات) ... ويذكر له أنه عندا وصل إلى البحر دخل فيه بفرسه حتى
وصل الماء إلى صدره وقال "اللهم إني أشهد ألا مجاز ولو وجدت مجازا
لاجتزته.."  ثم قفل راجعا ومر بتهود في أرض الزاب وحارب أهلها داعيا إلى
الإسلام ، وفي أثناء رجوعه سرّح كثيرا من الجيش ليلحقوا بالقيروان ،
فتعرض له كسيلة في جموع هائلة من البربر)" ولما أيقن هو وأصحابه أنه أحيط
بهم استلوا سيوفهم وكسروا أغمادها وقتلوا حتى استشهدوا عن آخرهم  ( تاريخ
الفتح العربي في ليبيا ص 124 – 125.)

  -  درنة  -  مقبرة الصحابة

7 - زهير بن قيس البلوي الذي قدم إلى إفريقية واليا عليها من قبل عبد
الملك بن مروان سنة 69 هـ.  انتقم من كسيلة الذي غدر بعقبة (63 هـ.)
واستعاد القيروان        .
وعلى غرار ما حدث لعقبة  يقول ابن دينار .... " ثم إن زهيرا رأى
بإفريقية ملكا عظيما، فكره الإقامة بها لرفاهة عيشها وقال إنما جئت
للجهاد وأخاف أن تميل بي الدنيا وكان من الزاهدين العابدين ... فكر قافلا
إلى المشرق، ... فلما انتهى إلى برقة .. أمر العسكر بالمسير على الطريق،
وأخذ هو في عصابة قليلة على طريق البحر، فوجدوا أقواما من النصارى أخذوا
جملة من المسلمين أسارى، فاستغاث به المسلمون فوقع فيهم بمن معه فاستشهد
رحمة الله عليه ومن معه."  12 وكان ذلك  عام 70 هـ . ودفن ورفاقه بمدينة
درنة في مقبرة الشهداء التي تعرف بمقبرة الصحابة،
8 -  وفي البيضاء دفن رويفع بن ثابت الأنصاري  الصحابي االجليل يقول  ابن
الحكم "وتوفى رويفع بن ثابت الأنصاري ببرقة، وكان قد وليها .. ولي رويفع
بن ثابت الأنصاري أنطابلس سنة (43 هـ.)  13

-  الدولة الفاطمية – النشأة (الإفريقية)  -  الشيعة العلوية الفاطمية

9 - ونقلب صفحات هذا الناريخ  الجديد الذي حل بالشمال الإفريقي فغير ما
كان قائما من المعتقدات والتبعية .. وأحل ما أتى به الإسلام ... وتولاه
أهل البلاد, واتخذوه منهجا للسلوك في حياتهم...  لنصل إلى الدولة
العبيدية ( الشيعية ، العلوية ، الفاطمية) التي أسسها عبيد الله
المهدي(296 هـ.) ... وخلص لها حكم افريقية وانتقل إالى المهدية التي
بناها متخذا منها بدلا من القيروان عاصمة لدولته. "وملك المهدي جميع
المغرب وافريقية، وطرابلس ، وبرقة، وجزيرة صقلية وتوفي في منتصف ربيع
الأول سنة 322هـ.).  . 14
10 - المعز لدين الله الفاطمي رابع الخلفاء العبيديين ، ... تولى الحكم
سنة 341هـ. ...وفي عهده تم بقيادة مملوكه جوهر الصقلي فتح مصر، (358هـ.).
وقام بتأسيس القاهرة ، وبناء الجامع الأزهر... وفتح دمشق، وفي شوال سنة
احدى وستين وثلاثمائة يقول ابن أبي دينار عزم المعز على المسير إلى مصر
.. ورحل من المنصورة، .. ولما حاذى صبرة (صبراته) قال (": سلام مودع لا
يرد أبدا") ... وخلف على إفريقية بلكين بن زيري الصنهاجي .  15 ويضيف ابن
خلدون  ثم سار إلى برقة  فقتل بها شاعره محمد بن هانئ الأندلسي، وجد
قتيلا بجانب البحر في آخر رجب من سنة ثنتين وستين.  واشتد المرض بالاستاذ
جوذر المقرب من المعز ومات ببرقة وفيها دفن  16
11 - المعز لدين الله، كان أول خلفاء الدولة الفاطمية في مصر وآخر
الخلفاء العلويين الذين كان لهم الوجود المباشر في إالمغرب أو إفريقية
ذلك الزمان. وترك الزيريين الصنهاجيين في إفريقية ولاة تابعين له.،
والصنهاجيون نسبة إلى صنهاجة "وهي قبيلة من قبائل البربر ذات شهرة ومكانة
كبيرة في إفريقية، وكانت تناصر العلويين وبذلك نالت ثقة ملوكهم، وكان بيت
زيري من بيوتاتها المشهورة ، وقد اختصه المعز بثقته وجعل رجالاته خلفاءه
على إفريقية من بعده. ".  17
12 - وضلت هذه العلاقة قائمة وثيقة بين الزيريين الصنهاجيين  ولاة
إفريقية ومن تتابع من الخلفاء الفاطميين ، وكان الارتباط المتين يجمع
المغرب بمصر والشام ... ويتداخل متكاملا قوة ومنعة وازدهارا ... يصفه عبد
الواحد المراكشي بقوله" .. ومن هذه المدينة  -أعني أنطابلس – (برقة) إلى
مدينة طرابلس المغرب قريب من خمس وعشرين مرحلة، وما بين إسكندرية وطرابلس
المغرب خمس وأربعون مرحلة،  وكانت العمارة متصلة من مدينة إسكندرية إلى
مدينة القيروان،.. تمشي فيها القوافل ليلا ونهارا، وكان فيما بين
الاسكندرية وطرابلس المغرب  ..حصون متقاربة جدا، فإذا ظهر في البحر عدو
نوَّر كل حصن للحصن الذي يليه واتصل التنوير، فينتهي خبر العدو من
الإسكندرية إلى طرابلس في ثلاث ساعات أو أربع ساعات من الليل،... فيأخذ
الناس أهبتهم ويحذرون عدوهم، .. ولم يزل هذا معروفا من أمر البلاد إلى أن
..  18). ونتوقف هنا قليلا للتأمل ثم نعود للمراكشي ليخبرنا  بما وقع
بعدها من الأحداث التي تبدل معها واضطرب الحال.
13 - البربر، الذين ثبت الاسلام عندهم، واستقر بينهم، واستخلصوا من
مدوناته لهم مذاهب فقه، ومسالك مواجهة خرجت بهم عن التبعية في مواقع عدة.
وكانت صنهاجة طرابلس وبعض من زناته موالية لحكم العبيديين مؤازرة.  وأوكل
للزيريين منهم حكم المغرب الاسلامي نيابة عن الوجود المباشر لهم. ولم تكن
لواته في برقة على وفاق معهم ، ثم هوارة سرت، وكذلك نفوسة في طرابلس
والجبل وزوارة أصحاب المذهب الإباضي  النافر منهم الممتنع في معاقل الجبل
مبتعدا عنهم، هؤلاء المسلمون من السكان ذات الأصول المتجذرة في البلاد مع
العرب المسلمين الوافدين يمثلون المزيج المغربي. المسلم للسكان.
.  14 .... ولكن مسار التاريخ ما لبث أن اتخذ توجها غير ذلك الذي كان ...
وتبدل بالبلاد وبأهلها الحال وبمعتقدهم الشيعي الفاطمي  المستبدل بالمذهب
السني  والتبعية للخلافة العباسية  ... وما ترتب عليه من المواجهة وما
استجد وطرأ من التبدل والتغيير في شئون البلاد والعباد.........  وللحديث
بقية ... قد نأتي على ذكرها.. وقد نتوقف  ... لنستأنف الخوض في مستنقع ما
نحن فيه من التردي وما نعيشه من سوء الحال .

سالم قنيبر -  بنغازي  الجمعة 18 فبراير 2016

المــــــــــــــــــــراجع
8- فتوح البلدان للبلاذري ص264 – 265   ليبيا في كتب التاريخ والسير  -
احسان عباس ويوسف نجم ص39 -40
  9 - - فتح أطرابلس ص 266، تاريخ الفتح العربيي في ليبيا للطاهر الزاوي39 – 78
10 -  إبن الأثير  - الكامل في التاريخ   لابن الأثير ج3 ص 386..
11  -  تاريخ ليبيا منذ الفتح العربي حتى مطلع القرن التاسع الهجري د.
احسان عباس  ص 35.
12   -المؤنس لابن أبي دينار ص 3.0.
13 -  فتوح مصر وافريقية لابن الحكم. وينقل احسان عباس عن التيجاني  في
رحلته أن رويفع ابن ثابت الأنصاري  هو من أقدم الولاة الذين كان يختارهم
والي مصر لتولي شئئونها، وأنه تولاها سنة 43ه.  وحول رويفع الأنصاري أنظر
أيضا تاريخ ابن الفرضي  ج2 ص196 . تاريخ ليبيا  منذ الفتح العربي  ص 55.
14 - البيان المغرب لابن عذاري  - تاريخ الفتح العربي في ليبيا  ص 248.
15  - رحلة المعز من المنصورية  إلى الاسكندرية ومروره بطرابلس وبرقة
تشير إاليها الكثير من كتب التاريخ وتبدي تجاهها العناية، أنظر  المؤنس
لابن دينار ص 62 – 74. و سيرة الاستاذ جوذر مملوك المعز المقرب منه
الأثير لديه ، وقد مرض بمدينة برقة مرض شديدا . ودجفن بالمسجد  الملحق
بقصر المعز. المقام بالموع الذي يعرف بالمياسر  سيرة الاستاذ جوذر ص 147.
16 -  أنظر ما ورد عن وفاة ابن هانئ من الأخبار المخجلة المسفة ،  وبعض
من أشعاره التي قالها في المعز مبالغا في مدحه  متجوزا كل حد.  وفيات
الأعيان ج2 ص 5  وتاريخ الفتح العربي  رحلة المعز إلى مصر ص 255 – 261.
يقول ابن الأثير في حديثه عن رحلة المعز من إفريقية إلى القاهرة(.. فلما
وصل إلى برقة ومعه محمد بن هاني الشاعر الأندلسي الذي قتل غيلة، فرؤي
ملقى على جانب البحر قتيلا لايدرى من قتله، وكان قتله أواخر رجب من سنة
\إثنتين وستين وثلاثمائة ، وكان من الشعراء المجيدين إلا أنه غالى في مدح
المعز حتى كفره العلماء  .)  الكامل في التاريخ  لإبن الأثير ج8 ص 456.
17- الطاهر الزاوي  تاريخ الفتح العربي في ليبيا ص 262
18 -  إبن عذاري المراكشي – البيان المغرب  في أخبار الأندلس والمغرب إ ص 416.




شاهد الخبر في المصدر ليبيا المستقبل




أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com