http://www.akhbar-libya.ly/content/uploads/2016/05/13/5cc5b7397c.jpg

تلفزيون النبأ الملون

مركز الجنوب الليبي للدراسات 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة



 دخلتُ عليه مؤخراً أكثر من مرة ولم أجده يشاهد تلفزيون النبأ . حتى ظهر أمس وهم يوقعون اتفاق لتشكيل حكومة توافق وطني في الصخيرات وجدته يتابع توقيع الاتفاق على شاشة أخرى غير ملونة ، فأخذتُ منه الريموت وفتحتُ القائمة وبحثتُ فيها عن قناة النبأ . كانت القائمة تُغطي نصف الشاشة الأيسر والنصف الثاني كانت فيه صور الموقعون يتناوبون على التوقيع . لم يسألني عما أبحث في القائمة ، وأظنه لم يشاهد حتى القائمة التي كانت تملأ نصف شاشته ، فهو كان مشدوداً إلى الصخيرات بشكل غير عادي حتى بدا لي كما لو أن جسده في جنوب ليبيا وروحه في الصخيرات المغربية . وبعد دقائق من البحث والتقليب لم أجد قناة النبأ ، وقبل أن أسأله عنها عاودتُ واستخدمتُ تسلسل الأبجدية مرة أخرى حتى تأكدتُ أنها غير موجودة أو ربما موجودة في مكان آخر لا أعرف الوصول إليه عندها سألته عنها ولم يسمعني ولم يلتفت فوضعتُ يدي على ركبته وجذبته لينتبه لي! أين قناة النبأ ؟ فقال لي حذفتها ، ومتى حذفتها ؟ منذ يومين ، وأين حذفتها ؟ لا أعرف ، وكيف حذفتها ؟ فقال لي أنه وقف وفتح النافذة وحذفها على طور ذراعه خارج سور بيته . كانت بيته بمحاذاة الطريق العام ولابد أن النبأ التي رماها خارج السور قد دهستها عجلات السيارات في نفس الوقت . وعرفتُ منه أيضاً أنه ما عاد يُحب التلفزيونات الملونة.

للكاتب/ابراهيم عثمونة




شاهد الخبر في المصدر مركز الجنوب الليبي للدراسات




أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com