http://store1.up-00.com/2016-05/1464582852421.png

موسكو: لا نرى أي بصمة تركية في إسقاط طائراتنا فوق سيناء

محيط 0 تعليق 14 ارسل لصديق نسخة للطباعة

قال مدير هيئة الأمن الفدرالية الروسية ألكسندر بورتنيكوف، أن موسكو لا ترى أي بصمة تركية في إسقاط الطائرة الروسية في شبه جزيرة سيناء في أكتوبر/تشرين الاول الماضي.



وقال بورتنيكوف في تصريح صحفي اليوم الثلاثاء “لا نرى أي بصمة، لكن التحقيق متواصل”.

وقد أفادت صحيفة “كوميرسانت” الروسية في بداية يناير/كانون الثاني، نقلا عن مصادر استخباراتية بأن جماعة “الذئاب الرمادية” التركية اليمينية المتطرفة قد تكون على صلة بتحطم طائرة “A321” الروسية فوق سيناء.

وأشارت الصحيفة إلى أن أحد قياديي “الذئاب الرمادية” المرتبطة بتنظيم “داعش” الإرهابي أرسلان تشيليك (32 عاما) قد أعلن مؤخرا أنه شارك في قتل طيار القاذفة الروسية “سو–24” التي أسقطتها يوم الـ24 من نوفمبر/تشرين الثاني الماضي مقاتلة تركية من طراز “إف–16” فوق الأراضي السورية.

هذا، وكانت قناة “لايف نيوز” الروسية قد ذكرت مؤخرا أن الاستخبارات الروسية والمصرية تبحث عن 6 مشتبه بهم في تفجير الطائرة التابعة لشركة “كوغالي آفيا” الروسية يوم الـ31 من أكتوبر/تشرين الاول الماضي، ناقلة عن مصادر قريبة من التحقيق، أن من بين المشتبه بهم عاملا من خدمة نقل الأمتعة في المطار، تعتقد الاستخبارات أنه وضع القنبلة على متن الطائرة وأخفاها قبل إقلاعها. ولكن وزارة الداخلية المصرية قد نفت يوم السبت 30 يناير/كانون الثاني ما تداولته بعض وسائل الإعلام الغربية حول توقيف مشتبه بهم في إطار التحقيق في كارثة الطائرة الروسية في سيناء.

وقد علقت موسكو رحلات الطيران من وإلى مصر، بعد حادث تحطم الطائرة الروسية  “A321” فوق سيناء، الذي أودى بحياة 224 شخصا كانوا على متنها، وأثبتت التحقيقات فيما بعد أنها تحطمت جراء عمل إرهابي.




شاهد الخبر في المصدر محيط

إخترنا لك



0 تعليق

مركز حماية DMCA.com