http://store1.up-00.com/2016-05/1464582852421.png

«اﻹخوان»: 3 معايير لتعديل اللائحة الداخلية

محيط 0 تعليق 17 ارسل لصديق نسخة للطباعة

كشفت قيادات جماعة الإخوان المسلمين، عن الأساليب التي ستتبعها الجماعة لتعديل لائحتها الداخلية، حيث حددت 3 معايير للقيام بتطوير اللائحة.



وقال المتحدث باسم حزب الحرية والعدالة المنحل أحمد رامي، إن خطة التطوير المُعلن عنها داخل اللائحة الداخلية للإخوان رهن بثلاثة أمور أبرزها المناخ الذي ستجري فيه، ومدى توظيف كل الطاقات والآراء على تنوعها وربما تعارضها أحيانا.

وأوضح رامي، في تصريحات صحفية، أن المعيار الثاني هو جعل الجماعة قادرة على التفاعل مع الواقع المحيط، مؤكداً على أن تغيير السياسات أهم بكثير من تغيير الأشخاص، إلى جانب القدرة على امتلاك وتوظيف أدوات القوة، بما يحقق للإخوان القدرة على التصدي للتحديات المحيطة – على حد قوله -.

وأشار المتحدث باسم حزب الحرية والعدالة المنحل، إلى أن ترسيخ مبدأ الشورى هو الأساس للتطوير داخل الجماعة، والعودة إلى ما أسماه ” المؤسسية” كعلاج للنزعة الفردية المنتشرة بالجماعة، مما يجلعها غير قادرة على العمل الجماعي المنظم.

ومن ناحيته، لفت عضوم مكتب اﻹرشاد، رئيس اللجنة الإدارية العليا لجماعة الإخوان محمد عبد الرحمن، إلى أن الجماعة تتمسك بشمولية عملها في المشروع الإسلامي، وهو ما ستعدله في اللائحة الداخلية التي أعلنت عنها الجماعة خلال الفترة الماضية.

وأضاف رئيس اللجنة الإدارية العليا، أن الجماعة تؤمن أن الساحة السياسية على المستوى الإقليمي، لا يمكن أن تتجمد حول واقع واحد، ولا بد من حدوث مستجدات ومتغيرات، وهو ما تعول عليه الجماعة خلال الفترة المقبلة.

بدورها، كشفت مصادر مقربة من الإخوان، أن الجماعة ستعدل بعض المواد الواردة في اللائحة الداخلية والتي ستشمل عدم وضع حد معين للسن الذي ينبغي أن يبلغه الفرد للوصول إلى عضوية مكتب الإرشاد، مما يمكن شباب الجماعة من الوصول للمنصب.

وتابعت المصادر، أن الجماعة لم تحسم حتى الآن ما إذا كانت للائحة ستتضمن إمكانية ضم سيدات لعضوية مكتب الإرشاد من عدمه.

وأكدت المصادر، على أن قيادات الجماعة تخشى حدوت معارضة لدى القواعد مثلما حدث عندما عينت سيدة كمتحدثة إعلامية للجماعة.




شاهد الخبر في المصدر محيط




0 تعليق

مركز حماية DMCA.com