http://store2.up-00.com/2016-05/146458253941.png

مقتل دربكة والمؤبد لطفل ومؤتمر شرم الشيخ وأزمة السبكي.. أبرز ما تناولته برامج التوك شو

محيط 0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة

سيطرت حادثة مقتل شاب بمنطقة الدرب الأحمر على يد أمين شرطة على أجندة اهتمامات برامج “التوك شو” أمس لليوم الثالث على التوالي، وهي الحادثة التي أثارت ردود فعل قوية على الجانب الشعبي حيث حاصر عدد من أهالي الحي مديرية أمن القاهرة مرددين هتافات ضد وزارة الداخلية بعد قتل أحد أفرادها لسائق سيارة يدعي محمد علي والشهير بـ”دربكة” بعد إساءة أمين الشرطة إليه ورفضه دفع المستحقات المالية نظير نقل بضائع له.



ففي برناج الحياة اليوم المذاع على فضائية الحياة، ناقشت الإعلامية لبنى عسل قضية تجاوزات أمناء الشرطة وهل تستمر خلال الفترة المقبلة بحضور كلا من اللواء محسن حفظي مساعد وزير الداخلية الأسبق، والنائب أحمد الشرقاوي، والدكتور نبيل حلمي عضو المجلس القومي لحقوق الإنسان السابق، كما أفردت تقريرا عن اعترافات رقيب الشرطة المتهم في حادث مقتل الشاب بالدرب الأحمر.

الإخوان أعادوا الأمناء

اللواء محسن حفظي قال إن الظروف الأمنية عقب ثورتي 25 يناير، و30 يونيو هي من جعلت أمناء الشرطة تحمل السلاح الميري بسبب الانفلات الأمنى، مضيفا أن القيادات الوسطى بالوزارة تعقد أسبوعيًا لأمناء الشرطة ما يسمى طابور الدرس لتعريفهم بأخطاء زملائهم ليتجنبوها لعدم زيادة الاحتقان، وأن جماعة الإخوان نجحت خلال حكمها في إعادة 12 ألف أمين شرطة إلى الخدمة بعد فصلهم، وأن خيرت الشاطر كان المدير الحقيقي لوزارة الداخلية وقتها.

فيما وصف الإعلامي وائل الإبراشي الشاب ضحية حادث الدرب الأحمر بأنه “شهيد لقمة العيش”، مضيفا ممارسات رجال الشرطة في الفترة الأخيرة جعلت الأهالي والدهماء من المصريين يهتفون “الداخلية بلطجية”، وأنها ستدفع العديد من المواطنين الى الهجوم على مؤسسات الدولة المصرية، و بالتالي تأكل شعبية الرئيس حال استمرار الأوضاع على ذات المنوال”.

وأكد أنه يجب أن يكون القصاص من القاتل رادعا، خاصة في ظل تخوف بعض المصريين من ظهور سياسات “مفيش حاتم بيتحاكم”، واصفا حادث القبض على عدد من أمناء الشرطة وهم في طريقهم إلى مدينة الإنتاج الإعلامي بأنه وصمة عار لا تليق بجهاز الشرطة، واستضاف عدد من أمناء الشرطة والخبراء الأمنيين.

المؤبد لطفل

وفي فقرة خاصة استضاف الإبراشي والد الطفل أحمد منصور قرني شرارة، صاحب الأربع سنوات المحكوم عليه بالمؤبد في قضية عسكرية، والذي قال والده إن “الناس قالو لي هياخدوا ابنك منك، محدش ياخد ابني مني”، مضيفا بعد دخوله في نوبة بكاء “متسبنيش يارب”، فيما تدخل الإبراشي لتهدئته قائلا “اللي ياخد ابنك منك موصوم بالعار”.

واستضاف الإعلامي أحمد موسى في برنامجه في برنامجه على مسؤليتي المذاع على فضائية صدى البلد كلا من أحمد البسيوني مساعد وزير الداخلية السابق والنائب البرلماني سمير غطاس، والذي قال إن حادث الدرب الأحمر لا يعتبر حادث فردي، مضيفا أنه “لابد من تشكيل لجنة بالتنسيق مع وزير الداخلية والبرلمان للقضاء علي هذه الظاهرة”.

فيما أكد اللواء مجدي البسيوني أن الشعب المصري مشحون بسبب تصرفات أمناء الشرطة التي كانت ضد وزارة الداخلية والشعب المصري، مضيفا “بعض أمناء الشرطة تجار مخدرات في المحافظات وأن هناك أمناء يحافظون على الأمانة والشرف”.

محاكمة عسكرية

وطرح برنامج صفحة جديدة المذاع على قناة نايل لايف القضية نفسها بحضور اللواء حسام لاشين الخبير الأمني ومساعد وزير الداخلية الأسبق، والذي قال إن الداخلية تسلم السلاح لرجالها لحماية الشعب، وانه تم إعطائهم السلاح بعد محاولات استهدافهم من الإرهاب مشيرا إلى أن معهد أمناء الشرطة كان بديلا عن عسكري الدرك قديما.

وأضاف أنه لا بد من تغليظ العقوبة على المخطئ وتحويل المخطئين من الشرطة إلى النيابة العسكرية لأنها سريعة وناجزة.

واهتمت الفضائيات أيضا بفعاليات افتتاح المنتدى الإفريقي بشرم الشيخ أمس، فقال السفير محمود دورير، السفير الأثيوبي بالقاهرة إن منتدى أفريقيا 2016 يعزز فرص الاستثمار والتعاون بين دول أفريقيا، موضحًا أن تشجيع التجارة البينية والاستثمارات بين دول أفريقيا يساهم في تنمية القارة.

وأضاف في مداخلة هاتفية في برنامج الحياة اليوم، أن الاجتماع الثلاثي الذي جمع بين السيسي ورئيس السودان ورئيس وزراء إثيوبيا لم يتطرق إلى أزمة سد النهضة، موضحا “بل كان هناك اهتمام لوضع آليات للتعاون الاقتصادي والتجاري بين مصر وإثيوبيا والسودان وتعزيز العلاقات الشعبية بين الدول والتواصل بين البرلمانات”.

واستضاف برنامج آخر النهار المذاع على قناة النهار الشيخ المداح أمين الدشناوي، والذي وجه رسالة إلى نساء الصعيد بعد أزمة تيمور السبكي حيث قال إنه لا يوجد فرق بين نساء الصعيد وغيرهم، ومن قال ذلك كانت ساعة شيطان، مطالبا بنشر قيم الود والتسامح.




شاهد الخبر في المصدر محيط

إخترنا لك



0 تعليق

مركز حماية DMCA.com