http://www.akhbar-libya.ly/content/uploads/2016/05/13/5cc5b7397c.jpg

المتحدث العسكري يكشف حقيقة الحكم على طفل بالمؤبد

محيط 0 تعليق 30 ارسل لصديق نسخة للطباعة

كشف المتحدث العسكري العميد محمد سمير، حقيقة الحكم على طفل في سن 4 سنوات بالمؤبد من قبل محكمة غرب القاهرة العسكرية، موضحا أن الطفل المتداولة صورته عبر مواقع التواصل الاجتماعي والعديد من وسائل الإعلام والمواقع الإلكترونية ليس متهما في القضية، وإنما حدث تشابه للأسماء بينه وبين شاب يبلغ من العمر 16 عاما، ويحمل نفس الإسم “أحمد منصور قرني شرارة (هارب).



وقال المتحدث باسم القوات المسلحة، في بيان على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»، مساء الأحد، إنه بتاريخ الثالث من يناير 2014، تجمع عدد كبير من أعضاء جماعة الإخوان أمام عدد من المساجد بمدينة الفيوم، ثم تحركوا في مظاهرة جابت شوارع المدينة، ورصد مع بعضهم أسلحة آلية وخرطوش وزجاجات مولوتوف، وتوجهوا جميعاً إلى أحد ميادين المدينة، وأشعلوا النيران بإطارات السيارات.

وحسب البيان، نتج عن ذلك قطع طريق «القاهرة – الفيوم»، وأطلق عدد منهم الأعيرة النارية بشكل عشوائي لإرهاب المواطنين، ما دفع الأهالي إلى الاشتباك معهم، وحال حضور قوات الشرطة المدنية لفض الاشتباك بادرتهم عناصر الإخوان بإطلاق الأعيرة النارية بكثافة، ما نتج عنه وفاة 3 أشخاص مدنيين، وإصابة عدد كبير من أفراد الشرطة، والمدنيين الموجودين بمحيط الواقعة، كما جرى إتلاف عمدي لبعض المنشآت والمرافق العامة التي تُقدر بملايين الجنيهات «مديرية الصحة بالفيوم، عدد من سيارات قوات الشرطة، سيارات شركة الغاز بالفيوم، وسيارة مجلس الدفاع الوطني».

وأضاف البيان: «بتاريخ 4 يناير 2014، جرى تحرير محضر تحريات بمعرفة قطاع الأمن الوطني، ورد به اشتراك المدعو أحمد منصور قرني شرارة، (16 سنة)، طالب، مقيم بقحافة شارع عرابي بندر الفيوم، مع آخرين في الوقائع محل التحقيق، ثم في اليوم التالي (5 يناير) أصدرت نيابة الفيوم العامة قرارًا بضبط وإحضار المذكور بناءً على ما ورد تجاهه بمحضر تحريات قطاع الأمن الوطني، وبانتقال جهات الضبط لمحل الإقامة تبين هروبه لمكان غير معلوم».

وتابع: «بتاريخ 18 فبراير 2015 وردت أوراق القضية رقم ( 280/2014) إداري قسم الفيوم لنيابة غرب القاهرة العسكرية من النيابة العامة للاختصاص وفقاً للقانون رقم ( 136) لسنة 2014، وأعيد قيد القضية برقم ( 250 / 2015) جنايات عسكرية غرب القاهرة، وفي 8 أبريل من نفس العام (2015) أُحيل المذكور (كونه هارب ولم يستجوب) مع باقى المتهمين وعددهم (116) متهما لمحكمة الجنايات العسكرية، التي قررت ضبط وإحضار المتهمين الهاربين، وأفادت جهات الضبط بعدم وجود المتهمين بمحل إقامتهم، وتبين هروبهم لمكان غير معلوم، وأُسند للمتهم أحمد منصور قرني شرارة الاتهامات الواردة بقرار الاتهام».

وأوضح المتحدث العسكري، أنه بتاريخ 16 فبراير 2016 صدر الحكم بإدانة المتهم فيما هو منسوب إليه.

يذكر أن محكمة غرب القاهرة العسكرية كانت أصدرت حكما الأربعاء الماضي بالمؤبد غيابيا على 104 و حضوريا على 12 آخرين في محافظة الفيوم، في القضية رقم 58 لسنة 2015 والمقيدة برقم 280 لسنة 2014 بتهمة قتل 4 مواطنين والشروع في قتل 8 آخرين وتخريب ممتلكات عامة، وتناولت وسائل الإعلام أن طفلا يبلغ من العمر 4 سنوات، ويدعي أحمد منصور قرني شرارة بين المتهمن.




شاهد الخبر في المصدر محيط

إخترنا لك



0 تعليق

مركز حماية DMCA.com