http://store2.up-00.com/2016-05/146458253941.png

محكمة مصرية تخلي سبيل شقيق أيمن الظواهري

الوسط 0 تعليق 44 ارسل لصديق نسخة للطباعة

قررت محكمة جنايات مصرية، اليوم الثلاثاء، إخلاء سبيل محمد ربيع الظواهري، شقيق زعيم تنظيم القاعدة أيمن الظواهري، الموقوف بتهمة الترويج لتأسيس «جماعة إرهابية»، حسبما أفاد مسؤول قضائي.



وقال مسؤول في محكمة جنايات القاهرة التي كانت تنظر في أمر تجديد حبسه، إن المحكمة قررت إخلاء سبيل الظواهري المحبوس احتياطيًا على ذمة التحقيق المستمر في هذه القضية، بحسب «فرانس برس». ولم توضح المحكمة أسباب إخلاء سبيل الظواهري بعد، وأكد عبدالرحمن، نجل الظواهري، قرار الإفراج عن والده.

وقال عبدالرحمن: «المحكمة قررت إخلاء سبيل والدي لكن لا نعرف إذا ما كان سيخلى سبيله مباشرة أم لا». وأوقفت السلطات الظواهري (64 عامًا) في القاهرة في أغسطس 2013، وفي أكتوبر 2015، برأ القضاء الظواهري في قضية اتهم فيها بالترويج لتشكيل «جماعة إرهابية مرتبطة بالقاعدة».

وصدرت أحكام بالإعدام بحق عشرة متهمين محبوسين في هذه القضية، وعقوبات تراوحت بين المؤبد (25 عامًا في القانون المصري) والسجن سنة واحدة بحق 39 متهمًا آخرين. إلا أن الظواهري بقي محبوسًا قيد التحقيق منذ ذلك الوقت على الرغم من الحكم ببراءته.

وحرك القاضي في أكتوبر دعوى جنائية ضد الظواهري للتحقيق في ما أثير على لسان هذا الأخير بخصوص «الطائفة المنصورة»، وهو ما اعتبرته المحكمة ترويجًا لإنشاء وتأسيس جماعة إرهابية بهذا الاسم. وسبق وأن أمضى الظواهري نحو 12 عامًا في السجن منذ أن تسلمته مصر من الإمارات العربية المتحدة العام 1999، قبل أن تفرج عنه في مارس 2011 بعد الثورة التي أطاحت بالرئيس الأسبق حسني مبارك.

وفي مارس 2012 برأته محكمة عسكرية في القضية المعروفة إعلاميًا باسم «العائدون من ألبانيا»؛ وذلك بعد أن كانت محكمة أخرى أدانته فيها وأصدرت بحقه حكمًا بالإعدام.




شاهد الخبر في المصدر الوسط

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com