http://www.akhbar-libya.ly/content/uploads/2016/05/13/5cc5b7397c.jpg

وزير السياحة يكشف عن خطته للنهوض بالقطاع

محيط 0 تعليق 23 ارسل لصديق نسخة للطباعة

قال الدكتور هشام زعزوع، وزير السياحة، إن مقتل الشاب الإيطالي رجيني في مصر أثر سلبيا على الدولة، خاصة مع تناول الإعلام الإيطالي القضية بطريقة مكثفة، ليضغط على الجانب الرسمي، موضحا أنه ألغى رحلته إلى إيطاليا بسبب هذا.



وأضاف في حواره ببرنامج “هنا العاصمة”، الذي تقدمه الإعلامية لميس الحديدي على شاشة سي بي سي، أنه كان هناك حملة إعلانية للترويج للسياحة مصر ولكن توقفت بعد مقتل الشاب، وأن السياحة الإيطالية انخفضت بشدة خلال الفترة المقبلة، بنسبة 80 % تقريبا، مشددا على أنه بعد دخوله الحكومة أكد له شريف إسماعيل رئيس الوزراء، أن السياحة لو قامت لقامت مصر كلها.

وتابع زعزوع :”الدولة مهتمة بالسياحة، وعندما طلبت مساعدة الحكومة في عدة موضوعات رحبت، واخيرا تم تفعيل اللجنة لوزارية للسياحة، واجتمعنا وأخذنا قرارات محددة، وبدأنا في تفعليها بالفعل، وأشكر سي بي سي على مساعدتها في الحملة الداخلية للسياحة”.

ولفت إلى أن :”السفير البريطانى صرح بوجود تقدم مع مصر فى مجال تأمين المطارات وحدث تدارك للملاحظات، كما أن الموظفون هم سبب المشاكل للقطاع السياحى بشأن المديونيات ورسوم الخدمات، والشركة البريطانية أكدت تقدم90% بالجانب الفنى بمطار شرم الشيخ والألمان طلبوا باجراءات اضافية وتشكيل لجنة لبحثها”.

وأردف وزير السياحة :”الألمان أبدوا ملاحظات بمطار الغردقة في منطقة تجميع الحقائب حتى وصولها للطائرة وأيضا هناك لجنة ألمانية في أوائل مارس لمراجعة الإجراءات، ونحن مشكلتنا ليست فى إدارة المطارات ولكن فى الأمن وهناك دراسة لشركة متخصصة مصرية لتأمين المطارات بخبرات أجنبية”.

وأشار إلى أنه :”لم أذهب إلى روسيا لعدم تناسب هذا التوقيت من العام مع تنشيط السياحة وتم التواصل مع السفير المصري، وأنا لن أستفز متخذ القرار الروسي، والترويج السياحي حاليا قد لا يكون قرار فعال وأتمنى زيارة روسيا مارس المقبل، واتصلت بمحافظ البنك المركزي لبحث أزمة شركات الطيران والتحويلات البنكية، والبنك المركزي يحاول المساعدة والحكومة تحاول تقليل العبئ المالي الخاص بقطاع السياحة، واليوم ندرس إمكانية دفع لعدد من المنشآت بالأقصر حوالي 13 مليون جنيه مطلوبة لعدد ضخم، ونحن نحاول المساعدة وتخفيف العبء”.

وصرح بأن :”السوق الصيني زاد إلى 110 ألف سائح، ويمكننا أن نصعد إلى 300 ألف خلال الفترة المقبلة، وبدون زيادة طاقات النقل للصين لن يتم زيادة عدد السائحين الصينيين بشكل كبير كما نريد، ونحن نستهدف مناطق جديدة بحركة السياحة..مثل المغرب ووسط آسيا والبداية من كازاخستان، و:لا توجد عشوائية باتخاذ القرار ويتم التسويق المشترك مع الشركاء بالخارج والترويج السياحى لن يعتمد على الحملات التليفزيونية فقط”.

وشدد على أن :”حملات الترويج دوليا ستعتمد على الأوت دور واختيار منصات سياحية دولية..ووجود أحداث رياضية وفنية، هناك حلول لعلاج مشكلات السياحة بينها المجموعة الوزارية السياحية ومشاركة القطاع الخاص والأعلى للسياحة يضع استراتيجية، نعمل فى الترويج السياحي لمصر فى الخارج بخبراء ويجب اختيار التوقيت المناسب”.




شاهد الخبر في المصدر محيط

إخترنا لك



0 تعليق

مركز حماية DMCA.com