http://store1.up-00.com/2016-05/1464582852421.png

هدوء بمدينة ترهونة بعد مقتل 13 شخصًا باشتباكات مسلحة

ليبيا الحدث 0 تعليق 5 ارسل لصديق نسخة للطباعة

عاد الهدوء إلى مدينة ترهونة جنوب شرق طرابلس، بعد اشتباكات مسلحة عنيفة شهدتها خلال يوم أمس الجمعة.



وأفاد مصدر طبي، أنّ 13 قتيلا هم حصيلة اشتباكات يوم أمس الجمعة، إضافة لعدد آخر من الجرحى لا يزالون بمشافي المدينة، وفق ما أورده موقع العربية نت.

وكان قتال اندلع بين ميليشيات “الكاني” التابعة للمؤتمر الوطني منتهي الولاية وبين أهالي المدينة منذ مساء الخميس وحتى ظهر أمس الجمعة على خلفية اختطاف الميليشيات عددا من أعيان المدينة الموالين للاتفاق السياسي ومجلس النواب.

وقال شهود عيان لـ”العربية.نت” إن القتال دار في أغلب أحياء المدينة بين الأهالي والميليشيات باستخدام أسلحة خفيفة ودخول الأسلحة الثقيلة بين الحين والآخر.

وعن أسباب توقف القتال، قال الشهود إن وساطات اجتماعية استطاعت إيقاف القتال بعد تعهد الميليشيات بتسليم المختطفين إلى جهة محايدة.

وأضاف الشهود أن أغلب القتلى من صفوف الميليشيات التي تتخذ من مقار عسكرية بالمدينة مقرات لها وتمارس الإرهاب والخطف منذ فترة باعتبارها الجهة العسكرية المكلفة من المؤتمر الوطني بالسيطرة على المدينة منذ أكثر من 3 سنوات.

كما أكد الشهود أن عددا من منازل الأهالي ومبانٍ عامة بمنطقة سوق الأحد بالمدينة قد تضررت بشكل كبير من القتال ولا يزال الكثير من السكان بالمنطقة نازحين في الأحياء الأخرى بسبب اشتداد القتال بالحي، حيث تتركز أغلب المعسكرات التي تتخذها ميليشيات الكاني مقرات لها.




شاهد الخبر في المصدر ليبيا الحدث




0 تعليق

مركز حماية DMCA.com