http://store2.up-00.com/2016-05/146458253941.png

في بيان شديد اللهجة وبالمستندات .. بلدية بنغازي لبعثة الأمم المتحدة: هناك شبهات فساد في آلية وبرنامج توريد المعونات الغذائية للنازحين وليبيا لن تقبل ذلك مجددا

وال البيضاء 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة



بنغازي 22 أبريل 2018 (وال) – أبدت بلدية بنغازي برئاسة عميدها المستشار عبد الرحمن العبار استيائها من التقارير الواردة من فريق العمل المكلف من قبل البلدية بمتابعة موضوع توزيع الإغاثة والذي تضمن عدم صلاحية مادة الحمص الجاف الموردة من جمهورية مصر العربية عن طريق إحدى المنظمات الإنسانية والمستهدف توزيعها على النازحين، مؤكدة أن التحاليل التي أجريت عليها أثبتت عدم صلاحيتها للاستهلاك البشري.

وقالت البلدية في بيان تلقت وكالة الأنباء الليبية نسخة منه إن عميدها المستشار عبد الرحمن العبار تواصل مع المبعوث الأممي للأمم المتحدة غسان سلامة وأخطره باستيائه من هذا التصرف والذي ينبئ عن وجود شبهات فساد في آلية وبرنامج توريد المعونات الغذائية للنازحين.

وأكدت البلدية أن عميدها أخطر المبعوث الأممي كذلك أن هذا العمل لا يليق بمنظمة الأمم المتحدة والمنظمات الخيرية التي تتعامل معها، مشددا على ضرورة التنبيه عليهم بعدم اللجوء لمثل هذه الأساليب.

وأشارت البلدية إلى أن عميدها المستشار عبد الرحمن العبار أوضح لسلامة أن ليبيا رغم الظروف الصعبة إلا أنها ترفض وبشكل قاطع استغلالها لتمرير مثل هذه الصفقات المشبوهة، وأن حماية ابناء ليبيا هو شغل البلدية الشاغل، مؤكدا أن ليبيا في غنى عن مثل هذه المعونات.

وشدد العبار – بحسب بيان البلدية شديد اللهجة – لغسان سلامة أن ليبيا لن تقبل مستقبلا أي مبادرات تقدم من الأمم المتحدة تتعلق بالمعونات الغذائية لا تتسم بالشفافية في توريدها طبقاً للمعايير والمواثيق الدولية، مع حظر التعامل مستقبلاً مع مثل هذه المنظمات.

وأوضحت البلدية وفقا لبيانها أنه “بالإشارة إلى ما تناولته بعض وسائل الأعلام بشأن إحدى الشحنات الواردة من إحدى الجمعيات الخيرية عن طريق منظمة الغذاء العالمي والتي تتضمن مواد غذائية فإن البلدية خاطبت رئيس مجلس الإدارة بالهيئة الليبية للإغاثة والمساعدات الإنسانية بعدم استلام السلة الغذائية المستلمة من برنامج الغذاء العالمي بسبب عدم صلاحية أحد مكوناتها للاستهلاك البشري”.

وأضافت أنه “بالإشارة إلى التقرير المعد من قبل مركز الرقابة على الأغذية والأدوية والذي خلص إلى أنه بعد عمليات التفتيش والكشف الظاهري وإحالة العينات لإجراء الاختبارات اللازمة على السلة الغذائية تم استبعاد إحدى مكونات السلة الغذائية بغية إحالتها للجنة الإتلاف المركزية”.

وقالت إن التقارير الواردة من فريق العمل المكلف من قبل بلدية بنغازي بمتابعة موضوع توزيع الإغاثة والمتضمن عدم صلاحية مادة الحمص الجاف الموردة من جمهورية مصر العربية عن طريق إحدى المنظمات الإنسانية والمستهدف توزيعها على النازحين أثبتت التحاليل التي أجريت عليها عدم صلاحيتها للاستهلاك البشري.

وأكدت البلدية أنها وبناء على ذلك خاطبت مدير فرع جهاز الحرس البلدي بنغازي بتكليف دورية من عناصر الحرس البلدي للإشراف على نقل مادة الحمص المشار إليها إلى الموقع المحدد من قبل اللجنة المركزية للإتلاف. (وال – بنغازي) ا م

شاهد الخبر في المصدر وال البيضاء

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com