تويتر اخبار ليبيا

محامية هولندية تطالب الأمير تميم بن حمد بدفع تعويضات لضحايا الإرهاب المدعوم من قطر

وال البيضاء 0 تعليق 10 ارسل لصديق نسخة للطباعة



أمستردام 26 أبريل 2018 (وال)- طالبت محامية حقوق الإنسان، والبروفيسور في مجال تعويضات ضحايا الحروب في جامعة أمستردام الهولندية، ليسبيث زيغليد، الحكومة القطرية بتعويض ضحايا جرائم تنظيم جبهة النصرة، فرع القاعدة الإرهابي في سوريا.

وأمهلت في رسالة وجهتها للأمير الشيخ تميم بن حمد، 6 أسابيع للاستجابة لطلب دفع التعويضات، وفي حال رفضت حكومة قطر الاستجابة ستكون عرضة للملاحقات القضائية الدولية وفق المحامية ليسبيث زيغليد.

وورد في رسالة المحامية الهولندية التي وجهتها الأثنين الماضي للشيخ تميم بن حمد آل ثاني، واطلعت عليها وكالة “أسوشيتيد بريس” أن الدوحة فشلت في تحجيم دور جبهة النصرة الإرهابية.

وحملت قطر المسؤولية الكاملة عن الأضرار التي لحقت بضحايا جرائم التنظيمات الإرهابية، وفق ما نقلته صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية في عددها الصادر في 23 أبريل الجاري .

وأكدت زيغليد – في رسالتها – أن جبهة النصرة الإرهابية مارست أنشطتها الإرهابية مستفيدة من الدعم المالي القطري بشكل رئيسي، قائلة: “قطر دعمت النصرة وسهلت عملها بطرق مختلفة”.

وأعلنت المحامية الهولندية إنها تتكلم بموجب توكيل من رهينة سابق كان مخطوفاً لدى النصرة، قبل نجاحه في الهرب من سوريا.

وجاء في رسالة زيغليد “إذا رفضت قطر دفع تعويضات لضحايا التنظيمات الإرهابية التي تدعمها مالياً، سأتخذ إجراءات قانونية ضد مسؤولي الحكومة وأفرادها والتنظيمات الإرهابية المقيمة على أراضيها المتورطة في دعم وتمويل الإرهاب”.

وذكرت زيغليد أن موكلها احتجز رهينةً لدى النصرة الإرهابية قرب دمشق في 2012، وتعرض على يدها إلى أبشع أنواع التعذيب الجسدي والنفسي، وأُجبر على مشاهدة إعدام رهينتين آخريين أمام عينيه، إلى جانب ابتزازه والمطالبة بمليوني دولار مقابل الإفراج عنه.

ونقلت الصحيفة أن الدوحة دعمت مجموعات مختلفةً وشكلت مفتاح التعامل مع حركات مختلفة، منها احتضان حركة طالبان الأفغانية، وصولاً إلى مجموعات متطرفة مثل النصرة في سوريا، إلى جانب دعم الدوحة الكبير للتنظيم الدولي للإخوان المسلمين النشط في المنطقة.

وأنهت المحامية رسالتها بمطالبة أمير قطر، إلى جانب تعويض موكلها، والمتضررين الآخرين من دعم الإرهاب، بإنشاء صندوق خاص لتعويض ضحايا الإرهاب في سوريا، والدول العربية الأخرى، محذرةً الأمير الشيخ تميم بن حمد، في حال لم يستجب لمطالبها في ظرف شهر ونصف، بادعائها ورفعها قضايا أمام محاكم مختلفة.

وقالت زيغليد أنها  ستلاحق الشخصيات القطرية الرسمية، دون أن تحددها، وشخصيات أخرى قطرية، أو مقيمة في قطر، ومتورطة في تمويل الإرهاب. ( وال – أمستردام) س ع/ ر ت

 

http://https://www.nytimes.com/aponline/2018/04/23/world/europe/ap-eu-netherlands-qatar-compensation-claim.html

شاهد الخبر في المصدر وال البيضاء

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com