اخبار ليبيا رمضان

ديوان المحاسبة: الحكومة المؤقتة رفعت الدين العام 15 مليار دينار

اخبار ليبيا 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة



المتوسط:

أصدر ديوان المحاسبة، تقريره الدوري السنوي لسنة 2017 تناول فيه قطاعات الدولة المالية والاقتصادية وتشعباتها مع الأزمة المعيشية والسياسية حيث أوضح في تقريره الذي أعلن عن صدوره اليوم رئيس الديوان خالد شكشك فى مؤتمر صحفي والمكون من 920 صفحة، أن إنفاق الدولة لكل من حكومتى “الوفاق” و”المؤقتة” وصل إلى 278 مليار دينار ليبى.

الدين العام

وأوضح التقرير، أن إنفاق الحكومة المؤقتة وصل إلى 21 مليار دينار خلال خمس سنوات، مؤكدا أن مصادر الصرف للحكومة مجهولة والتي رفعت قيمة الدين العام الناتج عن هذا الإنفاق إلى 15 مليار دينار ليبى.

وأشار التقرير إلى أن عام 2017 شهد تحسنا ملحوظا فى الإيرادات، التي بلغت 22 مليار دينار، مقارنة بإيرادات عام 2016، التى بلغت 5.8 مليـار دينـار فقـط، فيما بلغت مصروفات عـام 2017، 32.6 مليـار دينـار بزيادة قدرها 3.1 مليـار دينـار، حيث بلغ عجز عام 2017، 10.7 مليار دينار، مقابل 20.9 عام 2016، بأكثر من 20.9 مليار دينار.

موازنة المؤقتة

وتابع : “وفيما يتعلق بالدين العام فأنه منـذ إقفال الموانئ النفطيـة منتصـف العـام 2013، لم تـدرك الحكومـة المؤقتة تبعات ذلك، واستمرت فى إقـرار موازنـات تعتمـد علـى سياسـة توسـعية الأمـر الـذى نـتج عنـه عجـــز، حيث بلغ الــدين العــام التراكمي الناتج عــن إقفــال المــوانئ والحقــول النفطيــة مــن منتصــف العــام 2013م حتــى 31/12/2017، بنحو 58 مليــار دينــار، دون أن يشـمل ديـون الحكومة المؤقتة.

وأكد تقرير ديوان مجلس المحاسبة، أن إجمالي الدين العام التراكمي في ليبيا الناتج عن إغلاق الموانئ والحقول النفطية منذ منتصف العام 2013 حتى نهاية العام 20017 بلغ نحو 58 مليار دينار، مبينًا أن الحكومات المركزية  أنفقت خلال الفترة من (2012-2017) ما قيمته 256 مليار دينار بينما أنفقت الحكومة المؤقتة بمدينة البيضاء خلال (2015- 2017 ما قيمته 21 مليار دينار ما يعني أن نفقات حكومات طرابلس والبيضاء خلال الأعوام 2012 – 2017 تجاوزت 278 مليار دينار.

دعاوي قضائية ضد ليبيا

وأضاف التقرير، أن ليبيا يجري مقاضاتها حاليا عبر 140 دعوى قضائية وأن قيمة تلك الدعاوى إذا ما حُكِم فيها على الدولة فإنها ستصل مبالغها إلى نحو تسع مليارات، موضحًا أنه سيُثْقِل كاهل الليبيين في السنوات المقبلة، فيما يصل الدين العام لليبيا بحسب التقرير حتى اليوم الأخير من العام الماضي نحو 58 مليار دينار ليبي.

وأكد تقرير المحاسبة، أن التعيينات العشوائية القائمة على الواسطة والمحسوبية قد أرهقت ميزانية الدولة بقوة، لافتا إلى أن هنالك قرارات عشوائية بشكل كبير حول إيفاد الطلبة للدراسة بالخارج إذ قام ديوان المحاسبة بمنعها، مطالباً الدولة والمسؤولين أصحاب القرار في “الرئاسي” و “المؤقتة” إلى الانتقال من “إدارة الصرف” إلى “إدارة الأموال”.

عجز وسلف

وأشار إلى أن الدولة كانت تسد العجز في موازناتها السنوية عبر الاقتراض على شكل سُلف من مصرف ليبيا المركزي، وكذلك من حساب الاحتياطي العام، وأيضا من بواقي أرصدة الحسابات المصرفية، إذ أن الأخطر في هذا الاقتراض هو أنه يتم من دون “غطاء تشريعي” طبقا للقانون المعمول به.

ووصف ديوان المحاسبة، نفقات المجلس الرئاسي  وأعضائه المستعملة في تسيير المجلس  بالمبالغة في الإنفاق الى درجة الهدر والإسراف، مؤكدا أنه تم إنفاق 38 مليون دينار على أغراض لا يفترض أن تتجاوز بضعة ملايين كالقرطاسية والسفر وايجار الطائرات وتجهيز مكاتب فاخرة.

صرف وطرف

وقال الديوان أنه لاحظ استمرار سياسة التوسع في استئجار الطائرات الخاصة حيث بلغ حجم الإنفاق خلال عام 2017 على استئجار طائرات بلغ 95 مليون دينار، وتطرق إلى إذن صرف بلغت قيمته ما يزيد عن 295 ألف دينار مقابل إقامة بفنادق لصالح شركة سجال للخدمات السياحية.

ولفت التقرير أن المجلس الرئاسي صرف أموالاً على جهات ذات مخصصات مالية مستقلة مثل أعضاء مجلسي النواب والدولة وعدد من الوزراء حيث بلغ مجمل ما صرف عليهم ما يزيد عن 3مليون 380 ألف دينار على شكل تذاكر سفر وإقامة ومنح نقدية.

واتهم الديوان المجلس الرئاسي بارتكاب مخالفات إدارية ومالية أخرى منها إخفاء التكلفة الحقيقية لنفقات السفر والسياحة وعدم تقديم الفواتير الأصلية للإقامة بالفنادق الخارجية وتستبدل بفواتير صادرة عن الشركات السياحية المحلية.

ونسب إلى منسق شؤون العلاقات بالمجلس الرئاسي بترتيب التزامات مالية تقترب من المليونين ونصف المليون من الدنانير خلال سنة 2016 على حجوزات فندقية وتذاكر سفر من بعض الشركات دون أن يكون مختصاً بالإجراء أو أن يكون مكلفاً به.

 

The post ديوان المحاسبة: الحكومة المؤقتة رفعت الدين العام 15 مليار دينار appeared first on صحيفة المتوسط.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة المتوسط الليبية




أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com