اخبار ليبيا رمضان

بعد سنوات المرابين ..شواطي طرابلس تعود لاهلها

بوابة افريقيا 0 تعليق 20 ارسل لصديق نسخة للطباعة



تجهيزا للصيف القادم ولأجل موسم صيف بحري مريح لاهالي مدينة طرابلس،  قامت بلدية طرابلس رفقة الجهات الامنية بمسح كل العشوائيات التي بنيت على ضفاف شواطي المدينة وكل القواعد الاسمنتية والتي تم استغلالها طوال السنوات الماضية لاقامة مشارع خاصة  ومصائف مدفوعة الاجر وغير مصرح بها رسميا ولا تملك اي ترخيص لمزاولة اعمالها  وقسمها المرابين باملاك الدولة الى شواطي خاصة وفضاءات لها اسعار من نار مما ادى الى ان يعاني منها المواطن بالمدينة الامرين .

 هذه المساحات شاسعة بحيث أنها امتدت من الشاطي خلف جزيرة سوق الثلاث مرورا علي مصيف السندباد ،  بالتالي طال استغلالها  كل الامتداد البحري  لشاطي كورنيش طرابلس  وماتبعه من شواطي معسكر معتيقة  سابقا بمساحته الشاسعة والكبيرة  بطرابلس الى أن تنتهي هذه المساحات والشواطي المنهوبة الى  ضفاف مدينة تاجورا ، مساحات هائلة من البحر ورمال شواطئه والتي هي بالاساس ملك لكل الليبيين تم العبث بها واستغلالها ماديا لصالح الاعبين بالبيضة والحجر مرابي الشواطي وناهبي حقوق الناس  مما عاد على المواطن بالضرر المادي بالتالي لحرمانه من الولوج والاستجمام بشواطي مدينته الشاسعة ...

هذا العبت دفع الجهات المعنية للتدخل وبحزم لالغاء هذا العبث والذي ظل يجثم على كاهل المواطن لسنين هذا العمل بدا منذ الصيف الماضي وها قد انتهى وفي الوقت المناسب وقبل حلول الموسم البحر القادم  ، رغم صعوبتها وضيق الوقت انتهت هذه العمال الشاقة  ليعود وينعم  سكان المدينة بشواطئهم واملاكهم العامة ليستجموا هذا الصيف رفقة اطفاله وعائلاتهم بدون رسوم مادية مدفوعة ايضا بدون مضايقات من المدعين بملكية هذه الشواطي ..هذا العمل كان شاق وطويل لكن نتائجه ستعود بالفرح والسعادة على كل اهالي طرابلس وزوارها .. ليعشوا صيفا منعشا يناسب الجميع وفي ظل كل الظروف الاقتصادية التي يعاني منها الاهالي هاهم قد ضمنوا ان صيفهم القادم لن يكلفهم اي مصاريف اضافية

شاهد الخبر في المصدر بوابة افريقيا

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com