تويتر اخبار ليبيا

البسطة : وزارة الداخلية تعمل على قلب رجل واحد لتأمين أجدابيا والهلال النفطي ومختلف المدن بالتعاون مع الجيش (صور)

وال البيضاء 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة



أجدابيا 19 يونيو 2018 (وال) – أكد العقيد خالد البسطة مدير أمن مدينة البيضاء والمكلف برئاسة القوة الأمنية المرسلة من قبل معالي وزير الداخلية المستشار إبراهيم بوشناف لمدينة اجدابيا وذلك كنوع من الدعم الأمني للأجهزة الأمنية بمدينة أجدابيا أن المدينة ستكون آمنة وذلك من خلال تعاون قوات الأمن والجيش.
تصريحات البسطة جاءت بعد زيارته لمقر مديرية أمن أجدابيا والتقائه بمدير الأمن العقيد رمضان الزوام، وكذلك زيارته لعميد بلدية أجدابيا العقيد سعد العكوكي.
واكد رئيس لجنة الدعم لمديرية أمن أجدابيا على ضرورة بسط الأمن والضرب بيد من حديد وعدم السماح لأية خروقات أمنية قد تحدث في المدينة وضواحيها.
واشار البسطة إلى أن مدينة أجدابيا مدينة ليبية من حقها أن تتمتع بالأمن والاستقرار ومن حق أهلها أن يعيشوا بحرية واصفا المدينة بمدينة الشعر والفن والكرم والضيافة.
واوضح أن القوة المتمركزة سيكون مكانها ليس فقط مدينة اجدابيا بل ستشمل الضواحي المجاورة لها.
من جهته قال مدير أمن أجدابيا أن هدف رجال الأمن لن يكون إلا واحدا، مؤكدا أنه لا مكان لشق الصف بين رجال وزارة الداخلية مهما كانت الصعاب.
وأضاف الزوام أن المعارك القائمة في المناطق الساخنة ستكون محسومة قريبا وفي خلال الساعات القادمة، لافتا إلى ان قوات الأمن تعمل بشكل جيد على حماية ظهر القوات المسلحة وتامين أجدابيا ومدن الهلال النفطي.
وكان معالي وزير الداخلية في الحكومة الليبية الؤقتة المستشار إبراهيم خليفة بوشناف أن قوات الأمن من مختلف الأجهزة الأمنية والشرطية تعمل على قلب رجل واحد لمساندة الجيش في حربه على الإرهاب في درنة والهلال النفطي، مؤكدا أن الوزارة عززت تواجدها في تلك المناطق.
فصح معاليه عن إرسال وزارة الداخلية لمئة سيارة مسلحة من مختلف مديريات الأمن والأجهزة الأمنية إضافة إلى خمسين سيارة مسلحة تابعة لإدارة البحث الجنائي إلى أجدابيا لمساندة مديرية أمنها وما بعدها من مدن وأجهزتها بما لديها من قوة هي الأخرى، منذ الهجوم الأرهابي على الهلال النفطي عشية عيد الفطر المبارك.
يشار إلى أن مديرية أمن أجدابيا نشرت جانبا من دوريات رجال الأمن الساهرين والواقفين ليلا نهارا من أجل راحة المواطن وأمنه.(وال – أجدابيا) ا م

 

شاهد الخبر في المصدر وال البيضاء




أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com