اخبار ليبيا رمضان

المسماري : عملية تحرير الهلال النفطي تمت خلال 40 دقيقة

وال البيضاء 0 تعليق 10 ارسل لصديق نسخة للطباعة



بنغازي 21 يونيو 2018 (وال) – كشف الناطق الرسمي باسم القوات المسلحة العربية الليبية عميد أحمد المسماري أن قوات ضخمة شاركت في عملية الاجتياح المقدس لتحرير الهلال النفطي من الجماعات الإرهابية .

وقال المسماري – في مؤتمر صحفي مساء اليوم الخميس من مدينة بنغازي – إن القوات المسلحة العربية الليبية قامت عقب هجوم مليشيات الجضران والجماعات الإرهابية المساندة له “داعش وتنظيم القاعدة الإرهابي” بالانسحاب تكتيكيا من بعض المناطق لكي لايتم استخدام الأسلحة الثقيلة حتى لا تتضرر المنطقة النفطية .

وأكد المسماري أن القوات المسلحة تقود حربا ضد الإرهاب في مختلف مدن ليبيا من درنة، والهلال النفطي، والجنوب ومناطق أخرى غير مرئية.

وذكر المتحدث الرسمي أنه أثناء التحشيد لاستعادة منطقة الهلال النفطي تم ضرب أهداف من الجو في السدرة وبن جواد وغيرها بهدف فتح ثغرات في صفوف العدو مشددا على أن عملية تحرير الهلال النفطي اليوم تمت هذه خلال 40 دقيقة  .

وقال المسماري إن الجماعات الإرهابية مثل داعش والقاعدة اتفقوا على محاربة القوات واختلفوا في الشكل موضحا أن ما حدث في الهلال النفطي صفحة من صفحات الحرب، قبل هذه الصفحة كان هناك 5 محاولات للسيطرة على الحقول النفطية وتم صدها لكنها عاودت مرة أخرى بدعم من بعض الدول حتى أصبح له (الجضران) اذرع سياسية وعسكرية وقانونية وإعلامية يتحرك بها .

 

وأضاف المسماري أن المواطن بدأ يعرف حجم هذه التنظيمات التي يقاتلها الجيش رغم الحظر المفروط عليه والحصار على المصادر المالية مشددا على أن القوات المسلحة لم تتقاضى أي مبالغ من إيرادات النفط ولن تسمح بالتلاعب بقوت الليبيين.

وتابع: أن حوار باريس شدد على ضرورة إجراء انتخابات والجيش يدعم الانتخابات وزاد: من قام بالهجوم على الهلال النفطي هم المعرقلين الذين تم التأكيد على معاقبتهم معتبرا أن من لا يريد الانتخابات هو من قام بالهجوم على الهلال النفطي ليكون لديه ملف يفرض به سيطرته.

وأكد أن منطقة الهلال النفطي بالكامل التي تعادل مساحة قطر 5 مرات دحرت المخطط القطري مشيرا إلى أن عدد ضحايا الجيش خلال العملية اقل من 10 أشخاص.

قال الناطق باسم القوات المسلحة الليبية عميد أحمد المسماري إن القوات المسلحة ستتجه إلى الأماكن والنقاط التي انطلق منها الإرهابيون لمهاجمة الهلال النفطي الأسبوع الماضي.

وقال المسماري إن القوات المسلحة التي حررت الموانئ النفطية اليوم ودحر مليشيات الجضران وسرايا بنغازي المتطرفة ومن معهم من مرتزقة قدموا من دولة تشاد، سوف يلاحق الإرهابيين الذي فروا اليوم من الهلال النفطي ولن يتوقف عن ملاحقتهم، لأن معركة اليوم هي جزء من حرب أكبر على الإرهاب والمليشيات، حسب تعبيره.

وأضاف المسماري أن القوات المسلحة خاضت معركة مهمة اليوم لتحرير الموانئ النفطية من الجماعات المتطرفة التي سيطرت على جزء منها الأسبوع الماضي، مفيدا بأن منطقة الهلال النفطي هي ملك كل الليبيين وتمثل مصدر قوتهم جميعا، ولن تسمح القوات المسلحة لأي قوة دخيلة بالمساس بها .

الجدير بالذكر أن القوات المسلحة الليبية أعلنت السيطرة بالكامل على منطقة الهلال النفطي عقب معارك عنيفة استمرت لساعات بعد أن أعلن القائد العام للقوات المسلحة المشير خليفة حفتر ساعة الصفر فجر اليوم لانطلاق العمليات العسكرية وتحرير الموانئ النفطية. (وال – بنغازي) ع ع

شاهد الخبر في المصدر وال البيضاء

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com