http://store2.up-00.com/2016-05/146458253941.png

عودة الاستقرار لمستشفى زليتن التعليمي بعد حادثة 7 يناير

وال البيضاء 0 تعليق 6 ارسل لصديق نسخة للطباعة

زليتن 26 يناير 2016 (وال) – يشهد مستشفى زليتن التعليمي حالياً استقراراً بعد التفجير الانتحاري الذي استهدف معهد تدريب الشرطة في المدينة .



وأكد مدير مكتب التفتيش والمتابعة في مستشفى زليتن التعليمي الدكتور المبروك عمر حيدر أن الأوضاع رجعت إلى طبيعتها في المستشفى بعد نكبة تفجير معهد تدريب الشرطة في السابع من يناير  من العام الحالي .

وقال حيدر  – في تصريحٍ خاص لوكالة الأنباء الليبية – إن وضع المستشفى أثناء الحادثة كان فوضوياً ولم يستقر إلا بعد عدة أيام من الحادثة، وأن التبرعات التي قدمها فاعلو الخير للمستشفى كانت مفتاح الخروج من الأزمة الطبية التي عرقلت سير العملية الطبية .

وأضاف أن صندوق دعم الصحة في زليتن شارك في جمع التبرعات لصالح المستشفى، مبيناً أن مايعرف بحكومة الإنقاذ – التابعة للمليشيات الإرهابية – تعهدت عبر وسائل إعلامها أنها ستقدم 5 ملايين دينار للمستشفى في حال أنها قدمت فقط “600,000” ألف دينار فقط  .

وأشار مدير مكتب التفتيش والمتابعة إلى أن عملية العلاج والمتابعة كانت من أطباء المستشفى والعناصر المساعدة كذلك وأنه لم تتم الاستعانة بمساعدة من خارج المستشفى إلى للحالات الحرجة التي أرسلت لخارج زليتن للعلاج  .

يشار إلى أن تفجيراً انتحارياً استهدف في السابع من يناير الجاري معهد تدريب الشرطة في منطقة سوق الثلاثاء في زليتن أدى إلى مقتل 55 وأكثر من 120 جريح . (وال – زليتن) أ ع/ع م




شاهد الخبر في المصدر وال البيضاء

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com