http://store1.up-00.com/2016-05/1464582852421.png

المئات من منتسبي مؤسسات المجتمع المدني وطلاب المدارس يشاركون في الحملة الوطنية الثالثة للتشجير التي اقيمت بمحمية الشعافيين بمسلاتة .

وال 0 تعليق 2 ارسل لصديق نسخة للطباعة

طرابلس 2 يناير 2016 (وال)- شارك المئات من منتسبي مؤسسات المجتمع المدني وطلاب المدارس في الحملة الوطنية الثالثة للتشجير التي اقيمت بمحمية الشعافيين بمدينة مسلاتة تزامنا مع الاحتفالات بيوم الشجرة وتم خلال الحملة التي نفذت تحت شعار " نغرس شجرة نبني وطن " غرس أكثر من الفي شجرة في المحمية في مبادرة من المشاركين في نشر ثقافة المحافظة على البيئة ومحيط خالي من التلوث وتحسين الوضع البيئي ، وزيادة المساحات الخضراء ، وإظهار الجانب الجمالي للمحمية . وعبر عدد من المشاركين في الحملة ان الهدف الاساسي من المشاركة هو نشر الوعي لدى المواطن في مجال حماية الغابات والأراضي الزراعية والمحميات لأهميتها في حياة الإنسان وتوعيته بمزيد الاهتمام والعناية بتطوير المساحات المزروعة بالأشجار . وأكدوا في تصريحات لمندوب وكالة الانباء الليبية الذي شارك في الحملة على ضرورة الاهتمام بمثل هذه المساحات وتكرار حملات التشجير لتوضح أهمية غرس الأشجار والتوسع في المساحات الخضراء ، نظرا لمردودها الإيجابي والصحي والجمالي على البيئة ، ودور الشجرة في حياة البشر وكل الكائنات . وأشاروا الى أن مشاركة طلاب المدارس سيرسخ مبدأ التربية البيئية ونشر ثقافة غرس الاشجار في الناشئين والاجيال القادمة . (وال






شاهد الخبر في المصدر وال

إخترنا لك



0 تعليق

مركز حماية DMCA.com