http://www.akhbar-libya.ly/content/uploads/2016/05/13/5cc5b7397c.jpg

كوبلر: طرابلس تسيطر عليها الميليشيات والسّياسيون يتناقشون وداعش تتمدد

ليبيا الحدث 0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة

أجرى المبعوث الأممي إلى ليبيا، مارتن كوبلر، مؤتمرًا صحفيًا في تونس اليوم الأربعاء، قال فيه: إنّ الميليشيات تحكم طرابلس، وإن القوة غير موحدة في المدينة التي وصفها بأنها سجلت معدلات مرتفعة في الجريمة، مؤكدا أن ذلك غير مقبول.



وأشار كوبلر إلى أنّ تنظيم داعش يتمدد ويسيطر على أراض جديدة بليبيا في الوقت الذي ينشغل فيه السياسيون بمناقشة مواد الاتفاق السياسي وهوامشه، إلا أنه حيّا النواب المقاطعين للبرلمان الذين وصفهم بالشجعان، بعد التحاقهم بجلسات مجلس النواب وحضور دورته في طبرق.

ورحب مارتن كوبلر بإقرار مجلس النواب للاتفاق السياسي بشكل مبدئي، مبينا أن الاتفاق يتضمن آلية لتعديل نصه، في إشارة إلى تحفظ البرلمان على المادة الثامنة من الاتفاق السياسي وقراره بإلغائها.

وأوضح كوبلر أن تعديل الاتفاق السياسي، يجب أن يكون بالتوافق بين مجلس النواب ومجلس الدولة المقترح وفقا للاتفاق السياسي، مؤكدا في الوقت نفسه على أن قرار مجلس الأمن يجب أن يكون مرشدا للاتفاق السياسي الليبي حسب تعبيره.

وتحدث كوبلر عن مجلس الدولة المقترح، وقال: إنه غير موجود بعد، وحث “من يريدون للمجلس أن يعقد جلساته” على المضي قدما، مؤكدا أن بدء المجلس في أعماله أمر ضروري حسب وصفه.

وهنّأ كوبلر المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق المشكل بناء على الاتفاق السياسي، على تقديم مقترح الحكومة ضمن الجدول الزمني المحدد، وجدد تأكيده في الوقت نفسه على أن الحوار السياسي عملية بقيادة ليبية ومساعدة أممية، نافيا أن تكون قيادة الحوار من تخصص المجتمع الدولي والأمم المتحدة.

الجدير بالذكر أن مجلس النواب اجتمع يومي الإثنين والثلاثاء، وألغى المادة الثامنة من الاتفاق السياسي وحل لجنة الحوار، ورفض منح الثقة لتشكيلة حكومة وفاق قدمها المجلس الرئاسي للحكومة، وقرر أن يعيد المجلس تشكيل حكومة مصغرة تحتوي على عدد أقل من الأعضاء، وجاء في ظل التحاق عدد من النواب المقاطعين بالبرلمان، وأداء بعضهم لليمين الدستورية في مقر المجلس بطبرق.




شاهد الخبر في المصدر ليبيا الحدث

إخترنا لك



0 تعليق

مركز حماية DMCA.com