http://store1.up-00.com/2016-05/1464582852421.png

مقترحات لكيفية اختيار الوزراء

ايوان ليبيا 0 تعليق 16 ارسل لصديق نسخة للطباعة

مقترحات لكيفية اختيار الوزراء



https://www.facebook.com/profile.php?id=100008335381741

هناك مقترحين بالاضافة للاقتراح الثالث القائم فنأمل الاطلاع
المقترح (1):
يتم اختيار الوزراء بمعرفة ومعية المجلس الرئاسي (9) والتصويت يقتصر علي السته(6) حسب الفقرة 4 من المادة 1 من الاتفاق السياسي ودون اشراك اي جهة اخري علي ان يتم ذلك بتكليف لجنة تواصل من ثلاثة أشخاص مختارين من الأقاليم الثلاثة ويحددهم رئيس الحكومة لاستقبال أوراق المرشحين خلال ثلاثة ايام والباب مفتوح امام كل الليبين ثم يتم عرضها في اجتماع بكامل النصاب للمجلس الرئاسي ويتم المفاضلة بين المرشحين حسب شروط الإعلان الدستوري والاتفاق السياسي وكذلك (المؤهل العلمي والخبرة ونظافة الذمة المالية والخلو من السوابق الجنائية وتقديم برنامج للوزارة ولو مختصر والثقة الاجتماعية والبعد الجغرافي والاجتماعي والمكون الثقافي) ويتم اعداد واعتماد محضر اجتماع بذلك مع الاحتفاظ بتسجيل مرئي للجلسات.

المقترح رقم (2):
ان يتم تحديد التشكيلة الوزارية كاملة 21 وزارة بجدول محدد وإرسالها للأقاليم الثلاثة ويتم النظر في الامر عن طريق نواب الدوائر الانتخابية مع رئيس مجلس البلدية او المحلية و في حالة عدم وجود مجلس بلدي ويعطي ويعطى هؤلاء كامل الحرية في ترشيح تشكيلة وزارية كاملة وبهذا نضمن البعدين الاجتماعي والجغرافي بالاضافة للشروط سابقة الذكر ثم يتم إرسالها لرئاسة الحكوحة للمفاضلة بينهم وفي حالة اتفاق الأقاليم الثلاثة علي وزيرا ما فانه يتم اختياره للوزارة نظرا للاجماع عليه من الأقاليم الثلاثة اما في حالة ترشيح اكثر من شخص او ثلاثة مختلفين من الأقاليم فانه يتم المفاضلة بين الشخصين او الثلاثة بحسب شروط المفاضلة سابقة الذكر ويتم اعداد واعتماد محضر اجتماع بذلك مع الاحتفاظ بتسجيل مرئي لجلسات.

المقترح رقم (3)
وهذا ما يدور عند الرئاسة ويبدو انه مطروح من بعض أعضاء مجلس النواب والمؤتمر الا وهو توزيع سبعة وزارات علي كل اقليم مع مراعاة وضع وزارتين سيادتين لكل اقليم ثم يتم الاتفاق عليها أمام مجلس الرئاسي

ملاحظات عامة:
-يجب اتاحة الفرصة امام الليبيين بالداخل والخارج بالتساوي وخصوصا الكفاءات
-يحب ان يكون باب الطعن في رئاسة الحكومة ووزارائها مفتوح امام المحاكم
- المدن التي ليس فيها دوائر انتخابية او مجالس بلدية او محلية فانه تلك المدينة يحق لابنائها التقدم مباشرة للجنة التواصل بالحكومة
- يفترض خلال مدة عشرة ايام تنتهي رئاسة الحكومة من هذه المهمة
-يجب مراعاة الكثافة السكانية والعدد البشري في الأقاليم تحقيقا للعدالة الاجتماعية
-ان تهميش اي مدينة او قبيلة او مكون ثقافي او أقلية يعني ذلك فشل الحكومة عاجلا ام اجلا




شاهد الخبر في المصدر ايوان ليبيا

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com