http://store2.up-00.com/2016-05/146458253941.png

رئيس بعثة الامم المتحدة للدعم في ليبيا كوبلر يحذر الليبيين من أن صبر الامم المتحدة بدأ ينفذ .

وال 0 تعليق 18 ارسل لصديق نسخة للطباعة

تونس 28 يناير 2016 (وال)- حذر رئيس بعثة الامم المتحدة للدعم في ليبيا مارتن كوبلر الاطراف الليبيية من أن صبر الدول الاعضاء في مجلس الامن الدولى بدأ ينفذ ازاء بطء المسار السياسي أمام توسع تنظيم الدولة (داعش) في البلاد . وقال كوبلر في مؤتمر صحفى عقده امس الاربعاء في تونس إن تنظيم داعش مستمر فى التمدد والتوسع وبالتالى يتعين أن يكون تقدم العملية السياسية أسرع من تحرك داعش في البلاد . وأكد كوبلر أن الاتفاق السياسي ينص على لجنة أمنية مؤقتة لتأمين الحكومة في طرابلس ، مشيرا إلى أن الهدف من التواصل مع المجموعات المسلحة هو العمل على إنشاء قوات ليبية قوية وموحدة ليقاتلوا تنظيم «داعش» ويؤمنوا الحكومة، نافيا في هذا الصدد إرسال قوات أجنبية إلى ليبيا. وأوضح أن البعثة تركز عملها الآن في بنغازي وتتحاور مع جميع الأطراف لتحقيق عملية وقف إطلاق نار قائلاً: «لا بد من يوم في الأسبوع يتمكن الناس فيه من قضاء حاجاتهم الإنسانية وإدخال المساعدات». وتوقف كوبلر أمام مطالبة مجلس النواب بتعديل المادة الثامنة من الاتفاق السياسى ، موضحا أنه وفقا لقرار مجلس الامن 2259 لا يستطيع أى طرف ادخال تعديلات على الاتفاقية خارج اطار الاليات المنصوص عليها وبالتالى فان تعديل المادة ال 8 لا يتم الا بتوافق بين البرلمان ومجلس الدولة. ودعا مارتن كوبلر أطراف الصراع فى ليبيا الى تجاوز الخلافات ،مشددا على أن هذا أمر لا يمكن القبول باستمراره وبالتالى لابد من الاسراع فى ايجاد منظومة أمنية وعسكرية قوية لوضع حد لهذه الفوضى التى جعلت ليبيا اليوم تصبح الدولة الوحيدة فى العالم التى فيها ميليشيات مسلحة تتلقى مخصصاتها المالية من البنك المركزى .






شاهد الخبر في المصدر وال

إخترنا لك



0 تعليق

مركز حماية DMCA.com