تويتر اخبار ليبيا

آمر سجن قرنادة يتخذ إجراءات تعسفية ضد المساجين ويمنع أهاليهم من زيارتهم

ليبيا الخبر 0 تعليق 10 ارسل لصديق نسخة للطباعة



شاركها
مقالات مشابهة

أصدر آمر سجن قرنادة شرق ليبيا، أوامره بمنع أهالي المساجين من زيارة أبنائهم، متواعدا إياهم بالقبض عليهم ووضعهم في السجن مع أبنائهم إذا حاولوا زيارتهم، على حد قوله.

 

وشدد آمر السجن خلال اجتماع قيادات سجن قرنادة مع كتيبة أولياء الدم، على منع الزيارة إلى أن تبث الدولة في أمر هؤلاء المساجين، مؤكدا أنه من قتل سيحكم عليه بالإعدام، وأنه لا تفاوض مع المساجين الذين وصفهم بـ”الإرهابيين” نهائيا.

 

وقال آمر السجن، إنه قد اتفق مع هيئة الأوقاف بشأن فرض تعليم مناهج المداخلة يوم الخميس من كل أسبوع على المدارس الابتدائية، وإيقاف الدراسة في المناهج التعليمية الأخرى.

 

كما اتفق المجتمعون، على دعم مشروع “وثيقة التهجير”، وأن براءة المتهمين عبر المحكمة غير ملزمة لأولياء الدم حيث لهم كلمة الفصل الأخيرة.

 

ويعد سجن قرنادة أهم السجون التابعة لقوات عملية الكرامة، وقد وردت عدة تقارير تفيد بوقوع انتهاكات بالسجن الذي يقع بقرية قرنادة شمال شرق ليبيا في الجبل الأخضر، جنوب مدينة شحات بنحو 12 كيلو متر، وهي تتبع بلدية شحات وتعتبر قرية صغيرة وتشتهر بمركز تدريب لضباط الصف وسجن قرنادة.

 

ويكتظ سجن قرنادة بمئات المساجين من المناهضين والمعارضين لعملية الكرامة بقيادة اللواء المتقاعد خليفة حفتر والمقاتلين الذين تصدوا لقوات حفتر في بنغازي ودرنة، وتمارس في حقهم أبشع أنواع التعذيب.

شاركها

تصنيفات

شاهد الخبر في المصدر ليبيا الخبر




أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com