http://www.akhbar-libya.ly/content/uploads/2016/05/13/5cc5b7397c.jpg

"الصحة العالمية" تحذر من كارثة إنسانية وصحية في ليبيا

بوابة افريقيا 0 تعليق 22 ارسل لصديق نسخة للطباعة

صرح ممثل منظمة الصحة العالمية لدى ليبيا الدكتور سيد جعفر حسين، الخميس، بأن حياة الملايين من المرضى الذين يحتاجون إلى علاج عاجل في ليبيا أصبحت في خطر، بسبب الصراع الدائر في البلاد.



وحذر حسين من أنه في حال عدم وصول المساعدات الصحية المتاحة على الفور، فسيكون حوالي مليوني ليبي معرضين لخطر كارثة إنسانية وصحية، مؤكدا أنه لم يعد بالإمكان الانتظار للحصول على حل سياسي من أجل الاستجابة لحل تلك المشكلات.

وشدد ممثل المنظمة على أن هناك حاجة للموارد الدولية وتحرك من المجتمع الدولي لتكثيف الجهود للمساعدة في إنقاذ حياة الأطفال والأمهات وكبار السن، والذين هم أكثر عرضة للخطر.

وأكد أن الوضع الصحي في ليبيا يتدهور بسرعة مع عمليات نزوح واسعة النطاق وإغلاق للمرافق الصحية في مناطق النزاع، إضافة إلى الأضرار الجسيمة التي لحقت بتلك المرافق والتي كانت حتى قبل الأزمة تكافح لتلبية الاحتياجات الأساسية لسكان ليبيا.

وقال إنه تم إجلاء أكثر من 80 % من جميع موظفي التمريض في عام 2014، كما تواصلت الهجمات على العاملين في مجال الرعاية الصحية، إضافة إلى تضرر أكثر من 20 من المرافق الصحية خلال 18 شهرا الماضية.

وحذر جعفر حسين، من الخطورة الكبيرة لنقص العاملين الصحيين، إضافة إلى ذلك فإن المستشفيات والمختبرات وبنوك الدم لم تعد قادرة وبشكل متزايد على العمل بسبب ما تواجهه من نقص في الأدوية والمستلزمات الصحية الأخرى، خاصة بعد تدمير معظم المستودعات الطبية في شرق البلاد.

أكد أن منظمة الصحة ملتزمة بتوفير الرعاية الصحية للجميع بغض النظر عن الدين أو الانتماء السياسي، ودعا جميع الأطراف إلى ضمان غير مشروط لتسليم المساعدات الإنسانية، وكذلك حركة غير مشروطة للعاملين في مجال الصحة.

ولفت ممثل منظمة الصحة العالمية في ليبيا، إلى أنه منذ نوفمبر من العام الماضي كانت المنظمة قادرة على الوصول إلى ما يقرب من 250 ألف شخص من خلال توفير الأدوية والعيادات المتنقلة والفرق الطبية وتوفير الوقود والمياه الصالحة للشرب.




شاهد الخبر في المصدر بوابة افريقيا




أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com