تويتر اخبار ليبيا

قوات خاصة فرنسية في مدينة العزيزية غرب طرابلس

الوطن الليبية 0 تعليق 120 ارسل لصديق نسخة للطباعة



pm 11:06 | 2019-01-11 - Friday

الوطن الليببة - طرابلس 

تحدثت نشرة "مغرب كونفيدونسيال” الفرنسية الخاصة، والتي تعنى بشؤون دول المغرب العربي عن وجود جهود حثيثة وفعلية لتوحيد المؤسسة العسكرية في ليبيا، كخطوة نحو استقرار مستدام للوضع السياسي في البلاد.

وذكرت النشرة الفرنسية أنّ باريس قررت زيادة دعمها لأسامة الجويلي، التي قالت إنّه مكلف بالقيام بدور الوسيط بين رئيس المجلس الرئاسي  فائز السراج، والمشير خليفة حفتر.

ونقلت النشرة عن مصادرها في ليبيا وفرنسا قولها إن قيادة العمليات الخاصة في الجيش الفرنسي (سي – أو – اس) تقوم بتدريب قوات يقودها الجويلي قرب بلدة العزيزية.

وأكدت النشرة أن هذا الأمر يبدو مستغربًا للوهلة الأولى، ولكنه يندرج ضمن آفاق أوسع وفي إطار مفاوضات تهدف منذ فترة لتوحيد المؤسسة العسكرية الليبية، ووضعها تحت سلطة مدنية منتخبة.

وأشارت النشرة إلى أنّه "يمكن لأسامة الجويلي أن يلعب الدور الذي يوحد مختلف الأطراف، ويمكنه أن يستلم قيادة الجيش في حال تم إسناد منصب الرئاسة لعارف النايض، وفق ما تراه باريس”، مؤكدة أنّ برنامج التدريب الذي تقوم به قيادة القوات الخاصة الفرنسية يدعم بقوة التحركات الدبلوماسية الفرنسية في ليبيا، وأن باريس تنفذ عدة مهام عسكرية منذ 2014م، وحتى الآن في ليبيا.

شاهد الخبر في المصدر الوطن الليبية




أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com