http://www.akhbar-libya.ly/content/uploads/2016/05/13/5cc5b7397c.jpg

أبوشاقور: حكومة الوفاق وحدها لها الحق في محاربة الإرهاب والتطرف

الوسط 0 تعليق 9 ارسل لصديق نسخة للطباعة

قال عضو مجلس النواب مصطفى أبوشاقور إن حكومة الوفاق الوطني «وحدها التي لها حق محاربة الإرهاب والتطرف في ليبيا»، لأنها الوحيدة التي «تمتلك الشرعية»، مشيرًا إلى أن لها الحق في «منح الثقة لمن تشاء لمحاربة الإرهاب».



وأضاف أبوشاقور في تصريح خاص إلى «بوابة الوسط» أمس السبت، أن ملف محاربة الإرهاب والتطرف بأنواعه هو من أولويات عمل حكومة الوفاق الوطني، لأن الإرهاب «ليس ظاهرة استثنائية بل يلعب دورًا خطيرًا يسهم في إفشال الدولة كاملة».

وحول تشكيل حكومة الوفاق الوطني رأى أبوشاقور أن رئيس وأعضاء المجلس الرئاسي «أدرى بالتشكيل الوزاري للحكومة»، مشددًا على ضرورة أن يكون أعضاؤها من «ذوي الكفاءات وبعيدين عن الأصحاب والصداقات».

وبشأن موقف النواب المقاطعين وعودتهم للمشاركة في أعمال المجلس، أوضح أبوشاقور أنه «ليس هناك نواب مقاطعون بعد الاتفاق السياسي»، لافتًا إلى أن الجميع يقع على عاتقه مسؤولية إعداد وصياغة وصناعة كل القرارات التي ستصدر عن مجلس النواب خلال المرحلة المقبلة، داعيًا أعضاء المجلس المقاطعين والمشاركين إلى إدراك أن ليبيا تمر بمرحلة خطيرة، وقال «إن مجلس النواب بعد الاتفاق السياسي دوره مهم في حلحلة القضايا التشريعية العالقة لنقل ليبيا إلى مرحلة أخرى».

وذكر أبوشاقور أن «لجنة ستشكل لمراجعة ودراسة كل القرارات التي صدرت عن مجلس النواب، وإعادة النظر في بعضها ووفق ما نص عليه الاتفاق السياسي».

وعن حادثة اختطاف النائب محمد الرعيض، رأى أبوشاقور أن الحادث «لن يؤثر بالسلب على انعقاد جلسات مجلس النواب»، مشيرًا إلى أن بقية النواب المقاطعين «سيتوجهون إلى طبرق لأداء اليمين القانونية وممارسة مهامهم خلال الفترة المقبلة على الرغم من اختلاف آرائهم ومواقفهم السياسية من الاتفاق السياسي».

ووجه أبوشاقور في ختام حديثه إلى «بوابة الوسط» الشكر والثناء لأهالي طبرق وحكمائها، وثمّن دورهم المهم في إطلاق سراح النائب محمد الرعيض، مؤكدًا «سنكون عند حسن ظن الجميع بنا ولن نخذلهم».




شاهد الخبر في المصدر الوسط

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com