http://www.akhbar-libya.ly/content/uploads/2016/05/13/5cc5b7397c.jpg

وزارة الإعلام بحكومة الإنقاذ: القرار الأخير استكمال لإعلان النفير

اجواء 0 تعليق 10 ارسل لصديق نسخة للطباعة
وكيل وزارة الإعلام بحكومة الإنقاذ الوطني وليد طنيش(صفحته الشخصية على فيسبوك) أجواء نت : خاص 31 يناير 2016 - 22:22
قال وكيل وزارة الإعلام بحكومة الإنقاذ الوطني وليد طنيش لأجواء نت اليوم: إن مطالبة وسائل الإعلام بكشف مصادر تمويلها ورخصها تأتي استكمالا لقرار إعلان النفير والتعبئة العامة بطرابلس.

وأضاف طنيش أن الوزارة طالبت وسائل الإعلام المرئية والمسموعة والصحف الخاصة بالكشف عن مصادر تمويلها ورخصها وذمتها المالية في مدة أقصاها خمسة أيام ابتداءً من التاسع والعشرين من يناير الجاري.



وكان رئيس المؤتمر الوطني العام نوري أبوسهمين قد أصدر في العاشر من الشهر الجاري قراراً يقضي بإعلان حالة النفير والتعبئة العامة بالعاصمة طرابلس.

وتضمّن القرار تكليف وزارة العدل بمخاطبة الأحزاب السياسية ووسائل الإعلام بتحديد مقارها وتراخيص مزاولة نشاطها السياسي والكشف عن ذمتها المالية ومصادر تمويلها.

شارك هذا الخبرانشر الخبر عبر شبكات التواصل الاجتماعي



شاهد الخبر في المصدر اجواء

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com