http://store1.up-00.com/2016-05/1464582852421.png

عميد بلدية زليتن يطمئن أهالي جرحى التفجير الإرهابي في المدينة بأن العلاج يسير بشكل جيد

وال البيضاء 0 تعليق 2 ارسل لصديق نسخة للطباعة

زليتن 02 فبراير 2016 ( وال ) ـ قال عميد بلدية زليتن مفتاح الطاهر حمادي إن جرحى التفجير الغادر والذين يتوزعون بين عدد من الدول تسير أمور علاجهم بشكل جيد مشيرا إلى تحسن عدد كبير من الحالات وعودة الكثير منها بعد تلقيها العلاج اللازم.



وأوضح الطاهر في تصريح صحفي بأن الزيارة الأخيرة لعدد من الدول كانت لغرض متابعة أوضاع الجرحى والتنسيق والتواصل لغرض إيجاد برامج علاج واضحة وتحديد مسارات العلاج.

وأفاد عميد البلدية أنه فيما يتعلق بالعلاج في دولة إيطاليا فإن الجرحى يتلقون العلاج بمستشفى عسكري يعد من أفضل المستشفيات لافتا إلى عدم إمكانية أن يكون هناك مرافقين للجرحى نظرا لطبيعة المستشفى.

وأكد الطاهر في الوقت ذاته على أن الملحق الصحي بالسفارة الليبية بروما يتابع أوضاع الجرحي بشكل يومي، منوها إلى التفاوت بين الحالات بين إصابات بليغة تتمثل في الشلل وخسارة العين أو بتر في الأعضاء والحالات المتوسطة التي تواصل العلاج بعدد من الدول.

وبين عميد البلدية بأن هناك عدد من الحالات التي يحتاج برنامج علاجها إلى فترة طويلة قد تصل إلى سنة ونصف نظرا لنوع الإصابة مؤكدا على أن هناك مساعٍ لنقل عدد من الحالات الصعبة إلى دول أخرى.

وأكد الطاهر أن المجلس البلدي يضع من أولوياته ملف علاج الجرحي ولن يدخر جهدا في هذا الأمر الهام حتى الانتهاء منه متمنيا الشفاء للجميع.( وال ـ زليتن ) ع أ/أ د




شاهد الخبر في المصدر وال البيضاء

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com