http://store2.up-00.com/2016-05/146458253941.png

إيطاليا تعلن نشرها قوات بحرية لحماية مصالحها في ليبيا

الوسط 0 تعليق 51 ارسل لصديق نسخة للطباعة

أعلنت وزيرة الدفاع الإيطالية روبرتا بينوتي، اليوم الأربعاء، أن السلطات الإيطالية نشرت قطعًا بحرية وعددًا من الغواصات لحماية مصالحها والدفاع عن مرافق مؤسسة (إيني) للطاقة في ليبيا.



وكشفت بينوتي، في حديث إلى «راديو 24» الإيطالي، أن السلطات الإيطالية نشرت وحدات عسكرية في المتوسط قبالة ليبيا منذ فترة تحت اسم «البحر الآمن»، مشيرة إلى أن العملية لا علاقة لها بقوة «صوفيا» لمكافحة الهجرة السرية، وأن مهمتها هي حماية المصالح الإيطالية ومرافق مؤسسة «إيني» لتجنب تعرضها للاعتداء وتوفير الحماية لمستخدميها.

وقالت المسؤولة الإيطالية، التي تشارك في اجتماعات وزراء دفاع الاتحاد الأوروبي على امتداد يومين في العاصمة الهولندية أمستردام: «نشرنا بالفعل عددًا مهمًا من السفن الحربية وحتى الغواصات».

وأكدت الوزيرة أن أي تدخل في ليبيا «لن يرفع من درجة التهديدات ضد إيطاليا»، وأن روما «تقوم منذ فترة بتأهيل الجيش الليبي ولا يعتبر اهتمامها بالشأن في هذا البلد وليد الساعة..»، مبينة أن «الأمر لا يعني الحديث عن حرب بل عن حرب ضد الإرهاب».

وحذرت بينوتي في وقت سابق من تحول ليبيا إلى صومال جديد، ومن انفجار الموقف بشكل خطير إذا لم يتم التوصل إلى تسوية سريعة للأزمة.

وتتعرض بينوتي لضغط القيادات العسكرية والأجهزة الأمنية للتحرك في ليبيا قبل فصل الربيع بسبب توجس الإيطاليين من تعرض بلادهم لموجات هائلة من المهاجرين القادمين من ليبيا.

النهضة وراء انتقال المجلس الرئاسي إلى المغرب
على صعيد آخر أكد مصدر دبلوماسي حسن الإطلاع في بروكسل لـ«بوابة الوسط» أن انتقال المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني برئاسة فائز السراج من تونس إلى المغرب جاء برغبة محددة من زعيم حزب حركة النهضة التونسي راشد الغنوشي.

وقال المصدر: «إن حزب حركة النهضة لا يريد التغطية السياسية من تونس على أي تحرك متوقع أن يعزل الميليشيات التي تسيطر على طرابلس».

وأضاف أن الأمر يتعلق بقرار عزل ثلاث تشكيلات مسلحة عاملة في طرابلس رفضت في وقت سابق هبوط طائرة المبعوث الأممي مارتن كوبلر بالعاصمة وقررت مقاطعة جهوده، ومن بينها تشكيل تابع لعبدالحكيم بلحاج لا يزال يتلقى الدعم الفعلي من تركيا ويرفض أي تعايش مع خطة الأمم المتحدة للخروج من الأزمة.




شاهد الخبر في المصدر الوسط




أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com