http://store2.up-00.com/2016-05/146458253941.png

خارجية مصر: لن نترك أي مواطن يرغب بالعودة من ليبيا

ليبيا المستقبل 0 تعليق 29 ارسل لصديق نسخة للطباعة



أ ش أ: قال السفير الدكتور هشام النقيب مساعد وزير الخارجية للشئون القنصلية والمصريين في الخارج إن وزارة الخارجية لن تترك أي مواطن مصري يرغب في العودة إلى بلده من ليبيا او أي دولة أخرى، كما عملت الخارجية على مدار عدة أشهر بالتنسيق مع الجانب الليبي لعودة المصريين المحررين من هناك. وأكد السفير النقيب - في تصريح اليوم الخميس، بمطار القاهرة الدولي لدى استقباله المصريين العائدين من ليبيا بصالة (3) - أن الخارجية تقدم كل العون لأبنائها المصريين لضمان عودتهم سالمين.

وحث المصريين على عدم التوجه إلى الأماكن التي تشهد اضطرابات سياسية وعدم استقرار أمني، وذلك في إطار الخوف على حياتهم وليس تحديدا أو حجر على حرية تنقل المواطن المصري. واضاف السفير النقيب أن المصريين العائدين من ليبيا - البالغ عددهم 35 شخصا - كانوا متواجدين في غرب ليبيا تحديدا في منطقة مصراتة، وأن وزارة الخارجية بذلت جهدا مكثفا مع الجانب الليبي لاسترجاع هؤلاء المصريين، مشددا على أهمية الدم المصري الذي وصفه ب "الثمين".

وأشار إلى أن، منظومة رعاية المواطن يقودها الرئيس عبد الفتاح السيسي، وأن أمن المواطن يعد جزءا لا يتجزأ من أمن مصر وليس هناك تنازلا في ذلك، داعيا المواطنين المصريين الذين يرغبون في تحسين مستوي معيشتهم بالخارج بالتوجه إلى وزارة الخارجية ووزارات أخرى متخصصة مثل وزارة القوى العاملة للتأكد من صحة عقود العمل. وأوضح أن وزارة الخارجية على تواصل مع الحكومة الليبية الشرعية "لمساعدتنا في استرجاع المواطنين المصريين العالقين على ارضيها والذين يرغبون في العودة إلى مصر" على حد قوله.

وأضاف، أن هناك عددا آخر من المصريين المتواجدين على الأراضي الليبية في انتظار إنهاء إجراءات عودتهم، لافتا إلى أن المصريين العائدين تم نقلهم من المنطقة التي كانوا يتواجدون فيها عبر الحدود إلى تونس، وتم استخراج وسائق سفر لمن لا يحمل جواز سفر، وذلك بالتعاون مع سفارة مصر لدى تونس وتم حجز لهم تذاكر سفر على أول طائرة متجهة من تونس إلى القاهرة.

 




شاهد الخبر في المصدر ليبيا المستقبل

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com