http://store1.up-00.com/2016-05/1464582852421.png

إغلاق للطرق وتجهيزات عسكرية في مصراتة

قناة ليبيا 24 0 تعليق 65 ارسل لصديق نسخة للطباعة



ليبيا 24- وكالات

حرصا على تأمين مدينة مصراته تم اغلاق بعض البوابات خاصة مع تمدد تنظيم داعش في المنطقة.

رئيس المجلس العسكرى مصراتة إبراهيم بيت المال أعلن أن المنطقة الواقعة بين منطقة الكراريم وحتى أبوقرين غرب سرت منطقة غير آمنة لأن عناصر (داعش) تتمدد فىها وتقوم بعمليات خطف وإعدام للعسكريين والشرطة والقضاة والاعلاميين وغيرهم، لذلك فهي تعد منطقة عسكرية.

وللتأمين تم اغلاق الطريق الرئيسي من المدخل الشرقى لمصراتة عند منطقة أبوقرين أمام من حركة السيارات، باستثناء الحالات الطارئة كسيارات الإسعاف وغيرها، بما في ذلك الطرق والبوابات المؤدية إلى السدادة وبنى وليد وأبوقرين والكراريم وبئر دوفان والدافنية وهى المناطق التي تحيط بمصراتة شرقا وغربا وجنوبا.

تزامن مع ذلك تحركات عسكرية مكثفة في المناطق المحيطة بمدينة مصراتة باتجاه مدينة سرت، وهو ما يتوقع ان يكون تحضير لعمل عسكري.

حيث أن أرتالا من السيارات المسلحة والمقاتلين من مختلف الكتائب العسكرية المنضوية تحت لواء المجلس العسكرى مصراتة وغرفة العمليات الأمنية المشتركة وقوات ما يعرف بـ«درع ليبيا الوسطى» تتجه شرق مصراتة وتتجمع عند بوابة السدادة غرب سرت.

وليست ببعيدة برقية آمر جهاز الاستخبارات العسكرية بمصراتة، العقيد إسماعيل الشكرى التي وجهها إلى كافة الكتائب والوحدات الأمنية العسكرية بإعلان حالة الاستنفار بالمنطقة واعتبار المناطق الواقعة بين سرت ومصراتة منطقة عسكرية وساحة حرب.

إغلاق الطرق والبوابات أدى الى ازدحاما كبيرا للسيارات عند مدخل بلدة أبوقرين، وتقديرا للوضع الانساني قال بيت المال أنهم فتحوا يوم السبت كافة البوابات المغلقة بضعة ساعات للعائلات النازحة من سرت والحالات الطارئة، وسيكون ذلك لمدة ثلاثة أيام فقط

احتياطات أمنية لتأمين مدينة مصراته وتجهيزات وترتيبات عسكرية يراها البعض تمهيدا لدخول سرت فيها يعتبرها آخرون اجرءآت احترازية لتأمين المدينة.




شاهد الخبر في المصدر قناة ليبيا 24

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com