http://store1.up-00.com/2016-05/1464582852421.png

طريق الكفرة جالو يشهد هدوء بعد طرد مليشيات العدل والمساوة

عين ليبيا 0 تعليق 2 ارسل لصديق نسخة للطباعة



وكالة ليبيا الرقمية 

عادت حركة السفر ونقل البضائع تدريجياً إلى طريق الكفرة جالو الرئيسي، مع استمرار إغلاق مطار الكفرة المدني؛ بسبب الاشتباكات التي اندلعت الأيام الماضية في المدينة.

وقال القائد الميداني بقوة حماية الكفرة جمال الزوي: إن الحركة رجعت إلى سابق عهدها بعد السيطرة على بوابة بوزريق شمالي المدينة، بعد اشتباكات مع قوات قال إنها تتبع لـ”حركة تحرير السودان المعارضة”.

لكن حركة تحرير السودان نفت على لسان رئيسها مني أركو مناوي في تصريحه لموقع “سودان تريبيون”، أي علاقة لقواته بالقتال الدائر في ليبيا، مؤكداً أن قواته موجودة داخل الأراضي السودانية، مضيفاً أن نظام البشير هو “من يسعى لإلصاق ما يجري في ليبيا بالحركة”، حسب وصفه.

وقد استنكر المؤتمر الوطني العام، في بيان له يوم السبت، حصار مدينة الكفرة وقطع الطرق المؤدية إليها، و”استجلاب الأجانب” وتمكينهم من السيطرة على الطرق الرئيسية، مطالبا المجتمع الدولي والاتحاد الإفريقي والدول المجاورة “التي تنتمي إليها هذه الجماعات” باتخاذ ما يلزم من إجراءات قانونية ضدهم.

يذكر أن المدينة تشهد هدوءاً نسبيا بعد المعارك التي جرت بالقرب منها والتي أسفرت عن أسر 15 مقاتلا من “القوات السودانية والتشادية”، وقتل أكثر من 40 آخرين، بحسب الزوي.




شاهد الخبر في المصدر عين ليبيا

إخترنا لك



0 تعليق

مركز حماية DMCA.com