http://store1.up-00.com/2016-05/1464582852421.png

الجمالي: تحضيرات أوروبية للتدخل العسكري في ليبيا الشهر المقبل

الوسط 0 تعليق 79 ارسل لصديق نسخة للطباعة

قال السفير التونسي السابق لدي ليبيا، صلاح الدين الجمالي، إن «هناك تحضيرًا أوروبيًا للتدخل العسكري في ليبيا خلال شهر مارس المقبل».



وذهب الجمالي في حديثه مع الإذاعة التونسية أنه «علم من خبراء وجود تحضير جدي من دول أوروبية للتدخل في ليبيا، وأن هذا التحضير يتم منذ أشهر على أن يبدأ التدخل في الشهر المقبل».

واعتبر الجمالي في التصريحات التي نقلتها (CNN) بالعربية، الاثنين، أن العملية ستكون لها تداعيات كبيرة على تونس، وستزيد من الضغوط الأمنية عليها.

وتابع الجمالي أن «تونس استقبلت إبّان الأشهر الأولى لبداية العنف في ليبيا، في آخر أشهر نظام القذافي، الكثير من النازحيين الليبيين، وهو ما سيتضاعف هذه المرة بما أن الحرب قد تمتد لوقت أكبر».

لافتا إلى أن «التدخل العسكري قد يجبر مجموعات كبيرة من الليبيين على الانتقال إلى تونس هربًا من الحرب، لا سيما مع إمكانية وقوع اشتباكات خطيرة على الحدود التونسية».

وتأتي تصريحات الجمالي عقب يومين بعد مؤتمر صحافي عقده وزير الدفاع التونسي فرحات الحرشاني، قال فيه إن بلاده لن تشارك في أيّ تدخل عسكري في ليبيا، متحدثًا عن أن تونس تعتبر أن فض النزاعات يجب أن يتم بالحلول السلمية، مشيرًا إلى أن بناء الجدار الترابي على الحدود مع ليبيا يأتي لحماية تونس من التهريب والإرهاب.

ورغم أن التحالف الدولي ضد الإرهاب بقيادة الولايات المتحدة أشار في وقت سابق إلى أن احتمال التدخل العسكري في ليبيا غير وارد، إلاّ أن الرئيس التونسي، الباجي قائد السبسي، أبدى قلقه الخميس الماضي من وجود هذه الإمكانية.

وطالب السبسي المنتظم الدولي بالتشاور مع تونس قبل اتخاذ هذا القرار، وذلك لـ«نعكاساته السلبية» على تونس.




شاهد الخبر في المصدر الوسط

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com