http://store1.up-00.com/2016-05/1464582852421.png

تعليق عضوية ممثل للطوارق في الحوار السياسي

الوسط 0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة

أعلن عضو لجنة الحوار المكلف عن مكون الطوارق حسين محمد الأنصاري، اليوم الخميس، تعليق عضويته في الحوار السياسي، مشيرًا إلى أنه لمس خلال تواجده في الصخيرات «جملة من الخروقات» ناتجة عن عدم التقيد بالاتفاق السياسي.



وقال الأنصاري في بيان إنه شارك في الصخيرات بدعوة من بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا وتكليف المجلس الاجتماعي لقبائل الطوارق، حيث يجتمع المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني هناك للتشاور حول تشكيل الحكومة الجديدة المزمع تقديمها إلى مجلس النواب.

وبيّن الأنصاري أن طرفًا سياسيًا، لم يسمه، مشارك في الحوار اعترض على حضوره، رغم كونه ممثلاً للطوارق، لافتًا إلى أن المعترض على وجوده لوّح بالانسحاب من جلسات الحوار في حال حضوره «دون إبداء أو دوافع الاعتراض».

وذكر عضو لجنة الحوار المكلف عن مكون الطوارق أن بعثة الأمم المتحدة للدعم «رضخت لهذه الضغوط»، وطلبت منه «عدم حضور اللقاءات والمشاورات بناء على رغبة أطراف لم تسمها».

واعتبر الأنصاري رفض المشاركة في اللقاءات والمشاورات الجارية في الصخيرات تغييبًا لإرادة صوت مكون مهم من مكونات الشعب الليبي، الأمر الذي يمس بصميم الاتفاق السياسي. وأشار إلى عدم تمثيل «فزان» بشكل عادل في أغلب التشكيلات الحكومية المقترحة للحكومة المرتقبة بما لا يعكس مكانتها السياسية والتاريخية.




شاهد الخبر في المصدر الوسط

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com