http://store2.up-00.com/2016-05/146458253941.png

السودان تدعو لتشكيل قوة مشتركة بعد هجمات الكفرة

ليبيا الخبر 0 تعليق 83 ارسل لصديق نسخة للطباعة
شاركها

أدانت وزارة الخارجية السودانية الهجمات التي شنها مسلحو حركة العدل والمساواة وحركة تحرير السودان على مدينة الكفرة الأيام الماضية.



وأكدت الوزارة عبر بيان لها – نشرته أمس الخميس على صفحتها على فيسبوك – على عدم صحة دعوى رئيس حركة العدل والمساواة مني أركو مناوي؛ الذي اتهم الحكومة السودانية بدعم الهجمات “الإرهابية” في ليبيا على الرغم من نشر وسائل الإعلام المختلفة لصور قتلى قياداته وبعض أسرى جنوده وتدمير آلياته العسكرية.

وأبدت الحكومة استعدادها لعودة القوات السودانية التشادية المشتركة لتقوم بحماية حدود الدول الثلاثة، مؤكدة دعمها اللامحدود لأمن واستقرار ليبيا.

وكان مني أركو مناوي قد صرح في وقت سابق لموقع “سودان تريبيون”، أي علاقة لقواته بالقتال الدائر في ليبيا، مؤكداً أن قواته موجودة داخل الأراضي السودانية، ومتهماً نظام البشير بأنه هو “من يسعى لإلصاق ما يجري في ليبيا بالحركة”، حسب وصفه.

يشار إلى أن مدينة الكفرة في جنوب شرق ليبيا وما جاورها شهدت اشتباكات مسلحة بين قوة حماية الكمفرة ومتمردين من السودان وتشاد مطلع الشهر الحالي.

 

 

تصنيفات




شاهد الخبر في المصدر ليبيا الخبر

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com