http://store2.up-00.com/2016-05/146458253941.png

حركة «دارفورية»: قواتنا تتمركز داخل ليبيا

الوسط 0 تعليق 91 ارسل لصديق نسخة للطباعة

نفي ناطق باسم «الحركة الشبابية لتحرير السودان» في دارفور، أن تكون قواتها مشاركة في القتال مع أي طرف ليبي، لكنه اعترف بأن «بعض قوات الحركة متمركزة داخل الأراضي الليبية».



وأضاف الناطق باسم الحركة الشبابية، وفقا لجريدة «الحياة اللندنية» في عددها الصادر اليوم الأحد، أن «عناصر الحركة الموجودة على الأراضي الليبية لم تشارك في هذه المعارك».

وقال: «القتال في ليبيا شأن داخلي لا يعنينا ولا يخدم قضيتنا الأساسية، كما لا يمكن المشاركة في دعم أي طرف ليبي ضد آخر». ويتزعم «الحركة الشبابية لتحرير السودان» رجل الأعمال آدم عبدالله (سوداكال).

وتتكون الحركة وفق زعيمها، من أبناء دارفور الذين كانوا يقاتلون في صفوف «الحركة الشعبية لتحرير السودان» في جنوب السودان، قبل أن تسرّحهم حكومة جوبا بعد انفصال الجنوب عن الخرطوم في عام 2011.

وسلّمت حكومة جنوب السودان عبدالله قوات يتجاوز عديدها ثلاثة آلاف مقاتل بكامل عتادهم. ووقعت تلك القوات اتفاقاً مع الحكومة السودانية في العام 2012، لكنها أبدت تذمراً من عدم الشروع في تنفيذه، وبالتالي معالجة أوضاعها.

واندلعت اشتباكات عنيفة في الكفرة الواقعة جنوب شرقي ليبيا الأسبوع الماضي، مع متمردي «حركة تحرير السودان» بزعامة مني أركو مناوي، ما أسفر عن مقتل 30 من متمردي دارفور، لكن مناوي نفى وجود عناصر من حركته في ليبيا.




شاهد الخبر في المصدر الوسط

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com