http://store1.up-00.com/2016-05/1464582852421.png

مصدر عسكري: مصير مجهول لقائد الطائرة الليبية بعد 48 ساعة على سقوطها

محيط 0 تعليق 4 ارسل لصديق نسخة للطباعة

لا يزال مقدم طيار ناصر غيث الشعافي، قائد الطائرة الميج 23 الليبية مجهول المصير بعد 48 ساعة على سقوط طائرته بالمحور الغربي في مدينة بنغازي.



وقال مصدر عسكري، مساء امس الأحد، إن عمليات البحث لا تزال جارية بالقرب من مكان سقوط مظلة الشعافي، بعد أن قفز من طائرته قبل ارتطامها بالأرض بالمحور الغربي في بنغازي، موضحا أن عناصر الجيش الليبي شاهدوا ألسنة اللهب تخرج من الطائرة (ميج 23)، التي كانت في مهمة استطلاعية فوق محور الهواري.

ونفى المصدر المعلومات المتداولة عبر صفحات مواقع التواصل الاجتماعي التي تُفيد بوجود الرائد طيار جمال بن عامر على متن الطائرة، مُؤكدا أن الشعافي كان بمفرده أثناء تنفيذ الطلعة الجوية الاستطلاعية، ولم يكن برفقته أي طيار من قاعدة بنينا الجوية، لافتا إلى أن طائرة (ميج 23) عندما يقفز منها الطيار بالمظلة يخرج الكرسي الآخر وتُفتح المظلتان.

وقال المصدر إنه لا يعرف حتى الآن سبب سقوط الطائرة، إن كان بخلل فني أو جرى إسقاطها بواسطة قاذف حراري.
يذكر أن مقدم طيار ناصر غيث شريف الشعافي قد نجا من سقوط طائرة (ميغ 23) التابعة لسلاح الجو الليبي، يوم 4 يناير الماضي، أثناء مهمة قتالية بمحور بوعطني بسبب خلل فني أدى إلى اشتعال حريق في مؤخرة الطائرة، ولم يترتب على سقوط الطائرة إصابات بشرية أو أضرار مادية.




شاهد الخبر في المصدر محيط

إخترنا لك



0 تعليق

مركز حماية DMCA.com