http://www.akhbar-libya.ly/content/uploads/2016/05/13/5cc5b7397c.jpg

التشكيلة الوزارية بين الضغوطات والاستفاهامات والمماحكات

قناة ليبيا 24 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة

التوافق الوطني



ليبيا24

ضغوط عديدة يتعرض لها مجلس النواب ورئيس عقيلة صالح لقبول تشكيلة حكومة الوفاق التي قدمها فايز السراج… ضغوط داخلية وأخرى خارجية…

لقاءآت مع رئيس المجلس لإقناعه والضغط عليه حيث التقى بالمبعوث الاممي مارتن كوبلر، ومن جهة أخرى ظهرت تلويحات باستخدام القوة والعقوبات على من يعرقلون مسيرة الاتفاق السياسي…

مجلس-النواب-الليبي

يأتي هذا الزخم وسط انقسام في مجلس النواب بين مؤيد ومعارض لتشكيلة الحكومة في المجمل، فيما يذهب فريق ثالث إلى قبول تشكيلة الحكومة مع التحفظ على بعض الأسماء المطروحة.

المراقب للمشهد يجد أن هناك العديد من الملاحظات والأحداث التي سبقت ورافقت ولحقت الاعلان عن تشكيل الحكومة، حيث أعلن العضوين في المجلس الرئاسي علي القطراني، وعمر الأسود أنساحبهما من اجتماعات المجلس الرئاسي لأن التشكيلة الوزارية هي حكومة إخوان ومقاتلة وأنها ليست حكومة وطنية.

من جانب آخر وصل احتدام الصراع بين أعضاء المجلس الرئاسي إلى حد التلاسن والسب بل والتطاول بالأيدي واللكمات… وعقب الإعلان عن التشكيلة الوزارية انسحاب شخصين من المرشحين لتولي حقائب وزارية في الحكومة، إضافة إلى توجيه اتهامات لأحد المرشحين بالتزوير.

56bb1e2a6a72b

أحداث تثير الكثير من التساؤلات حول حقيقة التشكيلة الوزارية وما الذي يمكن أن تقدمه، بل ومدى التوافق بين أعضاء المجلس الرئاسي، وأيضا الموقف الحقيقي لأعضاء مجلس النواب بعيدا عن الضغوط والمصالح الشخصية التي تحدث عنها الكثيرين.

وسط هذا الصخب الاعلامي والمعلوماتي المشوب بالكثير من الابهام يطرح تساؤل مهم في وقت يفترض أن تكون مراسم الاحتفال بذكرى الثورة الخامسة لازالت قائمة، وهو إلى أين سيكون مصير ليبيا في ظل هذه الفوضى والنزاعات؟




شاهد الخبر في المصدر قناة ليبيا 24

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com