http://www.akhbar-libya.ly/content/uploads/2016/05/13/5cc5b7397c.jpg

الحكومة الموقتة: قصف صبراتة انتهاك لسيادة ليبيا

الوسط 0 تعليق 5 ارسل لصديق نسخة للطباعة

أعلنت الحكومة الموقتة، اليوم السبت، عن موقفها إزاء غارة سلاح الجو التابع للولايات المتحدة الأميركية على مواقع في مدينة صبراتة غرب البلاد أمس الجمعة. وأعربت الحكومة في بيانها عبر صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، عن إدانتها واستنكارها للغارات دون «أي تنسيق أو مشورة معها».



وقالت إن أي تدخل سياسي أو عسكري في الشأن الليبي يجب أن يتم عبر القنوات الشرعية المتمثلة في مجلس النواب والحكومة المنبثقة عنه، مؤكدة أن أي تدخلات على غرار ما حدث يعتبر انتهاكًا صريحًا وصارخًا لسيادة الدولة الليبية والمواثيق الدولية، بحسب البيان.

وأبدت الحكومة الموقتة استعدادها للتعاون مع المجتمع الدولي في محاربة الإرهاب، كما حملته المسؤولية تجاه تردي الأوضاع الأمنية والاقتصادية والاجتماعية التي «ساعدت هذه التنظيمات على الانتشار في وطننا». وأسفرت الغارة الأميركية التي استهدفت منزل بمنطقة قصر العلالقة في صبراتة عن مقتل قرابة 42 شخصًا من الجنسيتين التونسية والصربية، وفق تصريحات عميد البلدة حسين الدوادي لـ«بوابة الوسط» في وقت سابق.

وقال الدوادي إن بعض القتلى والجرحى جرى نقلهم إلى العاصمة طرابلس بطلب من النائب العام لعرضهم على الطب الشرعي، ومباشرة التحقيقات مع الجرحى. وأكد المستشار القائم بأعمال النائب العام الصديق الصور في اتصال بـ«الوسط»، اعتراف أحد الجرحى الستة خلال القصف، وهو تونسي الجنسية، أنه والمجموعات التي استهدفها القصف ينتمون إلى تنظيم «داعش»، وقدموا إلى ليبيا بغرض التدريب ومن ثم تنفيذ عمليات إرهابية في تونس.




شاهد الخبر في المصدر الوسط

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com