http://store1.up-00.com/2016-05/1464582852421.png

"البنتاجون": الغارة على صبراتة أحبطت "مأساة" بتونس

محيط 0 تعليق 43 ارسل لصديق نسخة للطباعة

قال المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاجون” جيف ديفيس، الاثنين، إن الغارة الأميركية التي استهدفت معسكرا تدريبيا لتنظيم داعش الأسبوع الماضي في صبراتة غربي ليبيا، حالت دون وقوع هجوم في تونس.
وأضاف ديفيس: “نحن متأكدون أن الغارة منعت وقوع مأساة أكبر بهجوم خارجي ما. إن طبيعة التدريب الذي كانوا يقومون به في المعسكر قرب الحدود التونسية يشير إلى أن مخططا كبيرا كان يجري الإعداد له”.



وقصفت طائرات أمريكية، يوم الجمعة الماضي، معسكرا لتنظيم داعش، ما أسفر عن مقتل 49 شخصا، وكان الهدف الرئيس لها القائد الميداني التونسي في التنظيم نور الدين شوشان، الذي لم يتأكد مقتله بعد.

ويعتقد أن شوشان هو العقل المدبر الرئيس للهجومين اللذين ضربا تونس العام الماضي، وأدى الأول إلى مقتل 22 شخصا في متحف باردو، والثاني إلى مقتل 38 شخصا في فندق قرب سوسة.

وأوضح المتحدث باسم البنتاغون أن المعسكر كان يضم 60 مسلحا من داعش على الأقل، “يتدربون ضمن مجموعات صغيرة منظمة ومنسقة للغاية، ومزودين بأسلحة صغيرة”.

تجدر الإشارة إلى أن وزارة الدفاع الأميركية قدرت مؤخرا عدد مسلحي داعش في ليبيا بحوالي 5 آلاف عنصر، مقابل تقديرات سابقة أشارت إلى أن عددهم يتراوح بين ألفين و3 آلاف مسلح.




شاهد الخبر في المصدر محيط

إخترنا لك



0 تعليق

مركز حماية DMCA.com