http://store1.up-00.com/2016-05/1464582852421.png

تونس تحتضن اجتماعًا حول ليبيا الشهر المقبل

ليبيا الحدث 0 تعليق 27 ارسل لصديق نسخة للطباعة

أكّد وزير الشؤون الخارجية التونسي، خميس جهيناوي، اليوم الثلاثاء، إنّ بلاده ستحتضن اجتماع وزراء خارجية دول الجوار يومي 21 و22 مارس المقبل، بخصوص الوضع الليبي.



واعتبر وزير الخارجية أنّ تداول وسائل الإعلام التونسية للشأن الليبي غير مهني.

وأكّد الجهيناوي خلال استضافته في إذاعة “موزاييك” الخاصة، إنّه ستتم دعوة وزراء خارجية 6 دول مجاورة، موضحا أنه في صورة اتفاق الفرقاء الليبيين والإعلان عن حكومة وفاق وطني، فإنّ تونس ستعمل جاهدة من أجل مساعدة هذه الحكومة لمجابهة الوضع في ليبيا، أما في صورة عدم الاتفاق فسيكون لكل حادث حديث.

وجدد الجهيناوي التأكيد على موقف تونس الرافض لأي تدخل عسكري عشوائي في ليبيا وغير مرخّص من طرف مجلس الأمن، نافيا أن تكون ليبيا تحت البند السابع، ومؤكدا من جديد أنّ الملف الليبي يمثل أولية الأولويات بالنسبة إلى تونس.

وأكد الوزير إن تونس لم يكن لها علم مسبق بضربة صبراتة، وأن هذه الغارة تعتبر ضربة أمريكيّة أحادية الجانب، في إطار سياسة واشنطن لمحاربة الإرهاب.

كما أوضح أنّ موقفي تونس والجزائر هو نفسه بخصوص التدخل العسكري في ليبيا وأنّ هدف البلدين هو مساعدة الليبيين باتجاه الحل السلمي والإعلان عن حكومة وفاق وطني تكون قادرة على قيادة العمليات ضد المجموعات الإرهابية.

ورجَّح الجهيناوي أن تذهب مواقف دول الجوار بصفة عامة في الهدف ذاته، وهو إعطاء الأولوية للحل السلمي.




شاهد الخبر في المصدر ليبيا الحدث

إخترنا لك



0 تعليق

مركز حماية DMCA.com