http://store2.up-00.com/2016-05/146458253941.png

الجهيناوي: دول الجوار الليبي سيحددون مواقفهم من التدخل العسكري

الوسط 0 تعليق 6 ارسل لصديق نسخة للطباعة

أكد وزير الخارجية التونسي خميس الجهيناوي أن بلاده تعتزم احتضان اجتماع لدول الجوار الليبي خلال الفترة القريبة المقبلة؛ من أجل وضع «تصورات» للتعاطي مع الأزمة الليبية والنظر في طرق مساعدة حكومة الوفاق على استتباب الأمن والاستقرار.



وأشار الجهيناوي إلى أن هذا اللقاء «سيبحث جميع سيناريوهات الأزمة، وسيحدد مواقف هذه الأطراف من احتمالات التدخل العسكري في ليبيا».

وأعرب رئيس الدبلوماسية التونسي في تصريح لصحيفة «الشروق» التونسية نشرته، اليوم الثلاثاء، عن أمله في أن «ينجح» فرقاء الأزمة الليبية في حل مشاكلهم وتشكيل حكومة الوفاق الوطني التي تم الإعلان عنها أخيرًا، والتي ستعرض مجددًا على البرلمان، محذرًا في الوقت نفسه من «أي تدخل عسكري عشوائي ليس من شأنه إلا تعطيل الحل السياسي».

كما أكد وزير الخارجية التونسي أن بلاده تتقاسم وجهات النظر مع الجزائر فيما يخص الأزمة الليبية، والجهود من أجل التوصل إلى حل سياسي في ليبيا، ومساعدة الأطراف الليبية على حل أزمتهم والمحافظة على وحدة ليبيا.

وتطرق وزير الخارجية التونسي في تصريحه إلى العلاقات بين الجزائر وتونس، موضحًا أنها تشهد «حيوية وحركية» في مختلف المجالات عكستها تبادل الكثير من الزيارات بين وزراء البلدين في الفترة الأخيرة.

وأبرز الجهيناوي أن اللقاءات التي أجراها أخيرًا مع كبار المسؤولين في الجزائر تمحورت حول سبل «التنسيق والتشاور» بين البلدين، وتوسيع علاقات التعاون والتكامل لاسيما في المجال الاقتصادي وتنمية المناطق الحدودية لتكون صمام أمان بين البلدين.




شاهد الخبر في المصدر الوسط

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com