http://store1.up-00.com/2016-05/1464582852421.png

بالصور: فرحة المواطنين بسيطرة الجيش على حي الليثي في بنغازي

الوسط 0 تعليق 51 ارسل لصديق نسخة للطباعة

عمت الفرحة أحياء وشوارع مدينة بنغازي، خلال اليوم الأخير، بعد سيطرة قوات الجيش على مناطق جديدة في المدينة من قبضة العناصر المتطرفة، لا سيما حي الليثي الذي شهد مواجهات عنيفة طيلة الأشهر الماضية.



فرحة مواطنين في شوارع بنغازي بسيطرة الجيش على حي الليثي، وتقدمه في محاور قتال أخرى، 23 فبراير 2016. (عبدالله دومة، أ ف ب)

فرحة مواطنين في شوارع بنغازي بسيطرة الجيش على حي الليثي، وتقدمه في محاور قتال أخرى، 23 فبراير 2016. (عبدالله دومة، أ ف ب)

وتجول المواطنون في شوارع بنغازي وهم يرفعون الأعلام والفرحة تغمر وجوههم، بعد سيطرة قوات الجيش على حي الليثي ومحاور القتال، خاصة أهالي المنطقة التي تضررت كثيرًا جراء سيطرة المتطرفين عليها؛ مما دعاهم إلى الخروج لإفساح المجال أمام قوات الجيش للتعامل مع أوكار الإرهاب.

فرحة مواطنين في شوارع بنغازي بسيطرة الجيش على حي الليثي، وتقدمه في محاور قتال أخرى، 23 فبراير 2016. (عبدالله دومة، أ ف ب)

فرحة مواطنين في شوارع بنغازي بسيطرة الجيش على حي الليثي، وتقدمه في محاور قتال أخرى، 23 فبراير 2016. (عبدالله دومة، أ ف ب)

وتمكنت قوات الجيش خلال الأيام الأخيرة من إحراز تقدم كبير وبسط وإحكام سيطرتها على مختلف محاور القتال في المدينة.

فرحة مواطنين في شوارع بنغازي بسيطرة الجيش على حي الليثي، وتقدمه في محاور قتال أخرى، 23 فبراير 2016. (عبدالله دومة، أ ف ب)

فرحة مواطنين في شوارع بنغازي بسيطرة الجيش على حي الليثي، وتقدمه في محاور قتال أخرى، 23 فبراير 2016. (عبدالله دومة، أ ف ب)

وقال آمر التحريات بالقوات الخاصة «الصاعقة» رئيس عرفاء فضل الحاسي لـ«بوابة الوسط»، اليوم الثلاثاء، إن قوات الجيش أحكمت السيطرة على منطقة الليثي بالكامل، بعد فرار مقاتلي تنظيم «داعش» في ساعات الصباح الأولى إثر اقتحام قوات الجيش والوحدات المساندة له للمنطقة.

فرحة مواطنين في شوارع بنغازي بسيطرة الجيش على حي الليثي، وتقدمه في محاور قتال أخرى، 23 فبراير 2016. (عبدالله دومة، أ ف ب)

فرحة مواطنين في شوارع بنغازي بسيطرة الجيش على حي الليثي، وتقدمه في محاور قتال أخرى، 23 فبراير 2016. (عبدالله دومة، أ ف ب)

وأضاف الحاسي أن القوات الخاصة والوحدات المساندة لها استهدفت بشكل مباشر غرفة العمليات الرئيسة التابعة للتنظيم وقتل من فيها، وفتح الطريق السريع الرابط بين الليثي القديم والليثي الجديد، مشيرًا إلى أن الجيش غنم الكثير من الأسلحة والذخائر والسيارات، وأيضًا استعادة سيارة القائد الميداني بالكتيبة «21 صاعقة» الراحل سالم النايلي الشهير بـ«عفاريت».

فرحة مواطنين في شوارع بنغازي بسيطرة الجيش على حي الليثي، وتقدمه في محاور قتال أخرى، 23 فبراير 2016. (عبدالله دومة، أ ف ب)

فرحة مواطنين في شوارع بنغازي بسيطرة الجيش على حي الليثي، وتقدمه في محاور قتال أخرى، 23 فبراير 2016. (عبدالله دومة، أ ف ب)

وطالب الحاسي أهالي منطقة الليثي بعدم الدخول إلى المنطقة إلا بعد التنسيق مع القوات الخاصة «الصاعقة» وجنودها الموجودين بالمنطقة؛ حفاظًا على أرواحهم من الملاغم والعبوات الناسفة والألغام الأرضية.

فرحة مواطنين في شوارع بنغازي بسيطرة الجيش على حي الليثي، وتقدمه في محاور قتال أخرى، 23 فبراير 2016. (عبدالله دومة، أ ف ب)

فرحة مواطنين في شوارع بنغازي بسيطرة الجيش على حي الليثي، وتقدمه في محاور قتال أخرى، 23 فبراير 2016. (عبدالله دومة، أ ف ب)

وطلب الحاسي من كل أسرة نازحة من منطقة الليثي إرسال شخص واحد فقط للتنسيق معهم، ومع فصيل الهندسة العسكرية للدخول إلى منازلهم للحفاظ على ممتلكاتهم.

فرحة مواطنين في شوارع بنغازي بسيطرة الجيش على حي الليثي، وتقدمه في محاور قتال أخرى، 23 فبراير 2016. (عبدالله دومة، أ ف ب)

فرحة مواطنين في شوارع بنغازي بسيطرة الجيش على حي الليثي، وتقدمه في محاور قتال أخرى، 23 فبراير 2016. (عبدالله دومة، أ ف ب)

وأوضح الحاسي أن بعض المنازل مفتوحة وأخرى مقفلة، والجيش الليبي يلتفت إلى المعارك وليس لديه الوقت الكافي لمراقبة الخارجين عن القانون الذين يستغلون مثل هذه الظروف لسرقة الأملاك الخاصة ومرافق الدولة.




شاهد الخبر في المصدر الوسط

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com