http://store2.up-00.com/2016-05/146458253941.png

مقتل وإصابة 20 شخصاً بمواجهات بين "داعش" وسكان صبراتة

بوابة افريقيا 0 تعليق 226 ارسل لصديق نسخة للطباعة

سيطر تنظيم داعش الإرهابي في الساعات الأولى من فجر الأربعاء، بشكل مفاجئ على معظم المرافق العامة والمواقع الرسمية والحكومية في مدينة صبراتة غرب ليبيا، بعد مواجهات في المدينة التي تعرضت الأسبوع الماضي لأول ضربة جوية أمريكية استهدفت موقعاً لتدريب عناصر داعش في المدينة القريبة من الحدود الليبية التونسية، ما أدى إلى مقتل خمسين شخصا على الأقل.



وقال موقع 24 الإخباري إن عميد بلدية صبراتة حسين الذوادي رفض التعليق عن هذه التطورات المتلاحقة، فيما قال سكان محليون وناشطون إن عناصر كانت ترفع الرايات السوداء على مديرية الأمن، وأطلقت النار على الشرطة المتبقية في المدينة وأثارت الرعب والهلع في نفس المقيمين.

وقالت مصادر طبية في المدينة إن الاشتباكات أسفرت عن سقوط نحو عشرين شخصاً على الأقل بين قتيل وجريح في المواجهات بين داعش وسكان المدينة المحليين.

ووجه سكان المدينة نداءات استغاثة عاجلة إلى المدن والمناطق المجاورة لمدهم بالذخيرة والسلاح، بينما أعلن المجلس البلدي بصبراتة أن سرايا الثوار بدأت في المقابل حملة تمشيط واسعة للاستراحات والمنازل في ضواحي المدينة لتطهيرها من المجرمين وبقايا الفارين من تنظيم داعش.

وأهاب المجلس بكافة السرايا والمواطنين والأطباء والممرضين للالتحاق بأبناء المدينة وأداء واجبهم الشرعي والوطني تجاه صبراتة.

من جهتها، قالت قيادة الجيش الليبي إنها وجهت على الفور تعليمات إلى وحدات الجيش في عدة مناطق منها الزنتان بالتوجه إلى صبراتة للتعامل مع مقاتلي داعش الذين يقدر عددهم بنحو 200 شخص، معظمهم ممن المرتزقة العرب والأجانب.

من جهة أخرى نشرت قوة الردع الخاصة التابعة لسلطات حكومة طرابلس الثلاثاء، سلسلة فيديوهات قالت إنها تتضمن اعترافات لأحد عناصر داعش الذي اعتقله قبل حوالي شهرين في مدينة صبراتة، مشيرة الى أنه "اعترف بوجود قيادات داعش في المدينة، وأماكن وجودهم، وبعض المتورطين في انضمامهم لهذه الفرقة الضّالة وتخطيطهم لعمليات إرهابية داخل وخارج ليبيا".




شاهد الخبر في المصدر بوابة افريقيا




أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com